EN
  • تاريخ النشر: 05 أغسطس, 2009

قرر الاستمرار مع الروسونيري حتى الاعتزال مفاجأة.. بيرلو باق مع ميلان ويرفض الانتقال لتشيلسي

بيرلو باق مع ميلان

بيرلو باق مع ميلان

تمسك أندريا بيرلو بالبقاء في صفوف ناديه الإيطالي ميلان حتى نهاية مسيرته كلاعب، رافضا الانتقال لصفوف تشيلسي الإنجليزي، الذي أبدى اهتمامه بضم نجم خط وسط منتخب إيطاليا، وقطع شوطا كبيرا في المفاوضات مع "الرسونيري" لإتمام الصفقة.

تمسك أندريا بيرلو بالبقاء في صفوف ناديه الإيطالي ميلان حتى نهاية مسيرته كلاعب، رافضا الانتقال لصفوف تشيلسي الإنجليزي، الذي أبدى اهتمامه بضم نجم خط وسط منتخب إيطاليا، وقطع شوطا كبيرا في المفاوضات مع "الرسونيري" لإتمام الصفقة.

وقال بيرلو -في تصريحه لمجلة "كالتشيو إيطاليا" يوم الأربعاء بعد تأكد بقائه مع ميلان-: "أنا سعيد جدًّا لأنني قررت الاستمرار مع فريقي حتى أعلن اعتزالي، وأشكر كلا من رئيس النادي سيلفيو بيرلسكوني ونائبه أدريانو جالياني والمدير الفني ليوناردو؛ لأنهم أعطوني الفرصة لمساعدتي على اتخاذ تلك الخطوة".

وببقاء بيرلو -30 عاما- مع ميلان، يكون بذلك قد رفض الحصول على أجر شهري عال في حالة انضمامه لتشيلسي، خاصة أن المدير الفني للنادي اللندني -الإيطالي كارلو أنشيلوتي- سعى لضم لاعبه السابق بشكل ملح، إلا أن اللاعب علّق على هذا الشأن قائلا: "هناك أمور أكثر أهمية من المال".

وأضاف نجم المنتخب الإيطالي: "كان أمامي فرصة لتغيير النادي وبدء مغامرة جديدة، لكني في النهاية رفضت الرحيل وصممت على البقاء، ووجدت أن هذا القرار أسعد الجميع، حتى إن أسرتي رحبت جدًّا بالاستمرار مع فريقي".

كانت جماهير ميلان تشعر بالقلق من رحيل بيرلو، مثلما فعل زميله البرازيلي ريكاردو كاكا، بالانتقال لريال مدريد الإسباني، وكذلك قائد الفريق باولو مالديني الذي قرر الاعتزال، لكن بيرلو اتخذ موقفه بعدم الرحيل، معلقا على قراره، قائلا: "هذا الموسم صعب جدًّا على ميلان، وهناك مسؤولية كبيرة على لاعبيه؛ لأن مسيرة الفريق يجب أن تتواصل دون توقف، وهذا لن يتحقق إلا بالانتصارات".