EN
  • تاريخ النشر: 27 أغسطس, 2009

نجوم الجزائر تحت الأنظار مغني مطلوب في موناكو.. و"يَبْده" في بلاكبيرن

نجما الجزائر مطلوبان أوروبيّا

نجما الجزائر مطلوبان أوروبيّا

انهالت العروض على لاعبي المنتخب الجزائري، وذلك بعد تألقهم اللافت للنظر، سواء مع أنديتهم أو منتخب بلادهم في التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، حتى إنهم أصبحوا محط أنظار مختلف الأندية الأوروبية.

انهالت العروض على لاعبي المنتخب الجزائري، وذلك بعد تألقهم اللافت للنظر، سواء مع أنديتهم أو منتخب بلادهم في التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم بجنوب إفريقيا 2010، حتى إنهم أصبحوا محط أنظار مختلف الأندية الأوروبية.

أبدى نادي موناكو الفرنسي لكرة القدم رغبة في ضم لاعب لاتسيو الإيطالي مراد مغني، الذي انضم حديثا للمنتخب الجزائري.

وذكرت صحيفة "لوباريزيان" الفرنسية اليوم الخميس أن نادي موناكو قد يضم مغني الذي يريد مواصلة مشواره الكروي بفرنسا قبل نهاية فترة الانتقالات الصيفية الإثنين المقبل.

وكان لومان الفرنسي قد أبدى اهتمامه أيضًا بضم مغني الذي لم يعد يدخل في حسابات نادي لاتسيو.

وكان مغني قد سجل أول ظهور له مع المنتخب الجزائري، في المباراة الودية التي جمعته بنظيره أوروجواي في الثاني عشر من أغسطس الجاري.

كما جدد فريق بلاكيرن الإنجليزي رغبته في ضم اللاعب حسان يبده -الدولي الجزائري الجديد- ولاعب بنفيكا البرتغالي على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد، يعود بعدها لصفوف ناديه من جديد.

ويأتي هذا العرض قبل أيام قليلة على انتهاء موعد الانتقالات الصيفية المحدد انتهاؤها في 31 أغسطس، أي بعد ثلاثة أيام فقط، علما أن اللاعب لم يشارك في مباريات فريقه منذ بداية الموسم، وهو ليس في خيارات المدرب جورج جيزوس.

ومن ناحية أخرى، قال المدير الرياضي لفريق سيينا الإيطالي، أن إدارة فريقه رفضت إعارة مهاجمها عبد القادر غزال؛ حيث إنه يحتاج إلى اللعب لموسم إضافي مع ناديه الحالي؛ لأنه سيصبح مكلفا للغاية.

وقال المتحدث أن غزال ليس من اللاعبين الذين وضعوا في قائمة الخارجين عن دائرة اهتمامات الجهاز الفني أو المعارين، لأنه مكانه في الفريق مهم جدّا.