EN
  • تاريخ النشر: 09 نوفمبر, 2009

ماتشالا متفائل بالتأهل للمونديال للمرة الأولى معسكر أسترالي للأحمر البحريني قبل لقاء نيوزلندا

التفاؤل يسيطر على معسكر البحرين

التفاؤل يسيطر على معسكر البحرين

أعلن الجهاز الفني للمنتخب البحريني لكرة القدم بقيادة التشيكي ميلان ماتشالا المدير الفني للفريق حالة الطوارئ القصوى استعدادا للقاء العودة في ملحق أسيا-أوقيانوس، للتصفيات المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010 أمام نيوزلندا على ملعب الثاني.

أعلن الجهاز الفني للمنتخب البحريني لكرة القدم بقيادة التشيكي ميلان ماتشالا المدير الفني للفريق حالة الطوارئ القصوى استعدادا للقاء العودة في ملحق أسيا-أوقيانوس، للتصفيات المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010 أمام نيوزلندا على ملعب الثاني.

وقرر المدير الفني إقامة معسكر إعداد خاص للاعبي الأحمر البحريني في أستراليا يستمر حتى الخميس المقبل، لتوفير أكبر قدر من التركيز للاعبين قبل المباراة المصيرية، التي يسعى من خلالها إلى تحقيق الفوز لحجز بطاقة التأهل إلى المونديال.

وتم الاستقرار على موعد السفر إلى نيوزلندا؛ حيث إنه سيكون من أستراليا إلى هناك على الفور يوم الخميس المقبل، وحرص الجهاز الفني طوال الفترة الماضية على أداء تدريبات بشكل يومي وتخللها مباراة ودية أمام توجو انتهت بخمسة أهداف لهدف لصالح البحرين.

ونجح الجهاز الفني من خلال تلك المباراة الودية بالوقوف على المستوى الفني والبدني لجميع اللاعبين، خاصة لاعبي الدوري البحريني نظرا لارتباط معظم المحترفين بمباريات مع أنديتهم.

وتأمل البحرين في الحصول على بطاقة المشاركة في نهائيات كأس العالم للمرة الأولى في تاريخها، بعد أن أخفقت في ذلك في ملحق أسيا-الكونكاكاف (أمام ترينيداد وتوباجو) في تصفيات مونديال 2006، في حين تسعى نيوزيلندا إلى التأهل الثاني بعد مونديال إسبانيا عام 1982.

ومن جانبه، أعرب ماتشالا عن سعادته للدعم اللامحدود الذي يلقاه الفريق من كبار المسؤولين بالاتحاد البحريني لكرة القدم، موضحا أن لديه آمالا وطموحات يسعى لتحقيقها من خلال قيادة المنتخب البحريني للتأهل إلى كأس العالم للمرة الأولى في تاريخه.

وأضاف أنه على الرغم من حال التفاؤل الكبير في صفوف منتخب البحرين إلا أنه يعلم جيدا أنه سيواجه منتخبا يلعب على أرضه وبين جمهوره ويسعى بدوره إلى انتزاع بطاقة التأهل ويكفيه الفوز بأي نتيجة لتحقيق هدفه.

وبرر المدير الفني السبب وراء إقامة معسكر بأستراليا موضحا أن غرضه هو الذهاب إلى قارة أوقيانوسيا مبكرا لتجنب الإرهاق والتكيف على طبيعة الأجواء هناك.

وأشار ماتشالا إلى أن التركيز وتحمل الضغط سيكونان مفتاح الفوز في مباراة الإياب، لأنه في مثل هذه المباريات يكون العامل النفسي مهما أيضا بجانب العوامل التكتيكية والفنية.