EN
  • تاريخ النشر: 08 يناير, 2009

نفى تلقيه عرضا من الهلال مطر يأمل في هز الشباك السعودية بخليجي 19

مطر يطمح قيادة بلاده للاحتفاظ بخليجي 19

مطر يطمح قيادة بلاده للاحتفاظ بخليجي 19

رفض إسماعيل مطر نجم المنتخب الإماراتي قصة تخصصه في التسجيل في مرمى المنتخبات والفرق السعودية، معيدًا نجاحه في ذلك إلى التوفيق في التسجيل خلال المباريات التي تكون المنتخبات والفرق السعودية طرفًا فيها.

رفض إسماعيل مطر نجم المنتخب الإماراتي قصة تخصصه في التسجيل في مرمى المنتخبات والفرق السعودية، معيدًا نجاحه في ذلك إلى التوفيق في التسجيل خلال المباريات التي تكون المنتخبات والفرق السعودية طرفًا فيها.

وقال مطر في حوار خاص لجريدة "الوطن السعودية " اليوم الخميس – "كثرة تسجيلي في المباريات التي يكون فيها المنتخبات والفرق السعودية طرفاً تعود إلى التوفيق بغض النظر عن أي أمر آخر، وهذا التوفيق خلف تسجيلي في المنتخب السعودي بنصف نهائي خليجي 18، وفي الهلال بدوري أبطال أسيا".

وأعرب عن أمله في أن يستمر هذا التوفيق خلال مباراة المنتخبين يوم الأحد المقبل في خليجي 19، معتبرا أن التسجيل في مرمي المنتخب السعودي شرف لأي لاعب.

وشدد مطر على أنه يطمح في قيادة منتخب بلاده للقب دورة كأس الخليج في الوقت الراهن، معربا أيضا عن أمله في الانتقال واللعب في الدوريات الأوروبية؛ لتحقيق الطموح الذي يراود أغلب اللاعبين الخليجيين والعرب بصفة عامة.

وجزم النجم الإماراتي بأن كل اللاعبين الموجودين في دورات كأس الخليج لديهم القدرة الكاملة للاحتراف في الملاعب الأوروبية، مؤكدا أن اللاعب الخليجي لديه الموهبة الكروية بالفطرة، وأنه أصبح ناضجا تماما في التعامل مع كل ما يترتب عليه بعد انضمامه لعالم الاحتراف.

وأوضح مطر صعوبة مباراة بلاده مع قطر التي تمتلك كوكبة من النجوم أمثال سبيستان سوريا، وعبد الله كوني، ومحمد صقر، وخلفان إبراهيم، معربا أيضا عن خشيته من المنتخب السعودي الذي يملك بين صفوفه عددا من اللاعبين المميزين؛ أمثال ياسر القحطاني، ومالك معاذ، وعبده عطيف، وأسامة هوساوي؛ مما أثمر عن وصوله لنهائيات كأس العالم 4 مرات متتالية.

ونفى النجم الإماراتي وجود أية حساسية في الدورات الخليجية، بقوله "لا يوجد ما يسمى بالحساسية، فنحن إخوان وأشقاء وأقارب ويربط بيننا ما هو أكبر من كرة القدم وهو الدين، ولكن ما هو موجود ندية ومنافسة بين جميع المنتخبات داخل المستطيل الأخضر، وينتهي بمجرد الخروج منه".

كما نفى مطر الأقاويل التي راجت عن تلقيه عرضا لتدعيم صفوف فريق الهلال السعودي في دوري أبطال أسيا، بقوله "سمعت عن ذلك العرض وغيره من العروض، لكن الحقيقة لم يصلني أي عرض من أي ناد سعودي بصفة رسمية، ولو كان هناك عرض حقيقي لكان وصلني عن طريق مدير أعمالي".

لكن النجم الإماراتي أكد رغبته في الاحتراف في الدوري السعودي الذي يعد من أفضل الدوريات العربية، فضلا عن أنه يتميز بإعلام قوي ومؤثر وجماهيرية كبيرة، بالإضافة إلى أنه يضم مجموعة من اللاعبين المميزين والنجوم المحترفين، مبينًا أنه مرتبط بعقد مع الوحدة الإماراتي لمدة 3 سنوات.