EN
  • تاريخ النشر: 07 يونيو, 2012

الأمن رفض تأمين اللقاء مصر تخاطب الكاف لتأجيل مباراة إفريقيا الوسطى لتعارضها مع انتخابات الرئاسة

المصري حسني عبد ربه

الأمن يرفض تأمين مباراة مصر وإفريقيا الوسطى

بات المتنفس لكرة القدم في مصر ضيقا للغاية؛ حيث لم يعد هناك مجال له في ظل الزخم السياسي الحادث حاليا؛ إذ تشهد البلاد لحظات تحول في تاريخها بزوال نظامٍ قديم، وبناء دولة جيدة، وهو الأمر الذي ما زال يُلقي بهمومه على منتخب الفراعنة، ويهدد مسيرته في تصفيات كأس العالم 2014 وبطولة أمم إفريقيا 2013.

  • تاريخ النشر: 07 يونيو, 2012

الأمن رفض تأمين اللقاء مصر تخاطب الكاف لتأجيل مباراة إفريقيا الوسطى لتعارضها مع انتخابات الرئاسة

بات المتنفس لكرة القدم في مصر ضيقا للغاية؛ حيث لم يعد هناك مجال له في ظل الزخم السياسي الحادث حاليا؛ إذ تشهد البلاد لحظات تحول في تاريخها بزوال نظامٍ قديم، وبناء دولة جيدة، وهو الأمر الذي ما زال يُلقي بهمومه على منتخب الفراعنة، ويهدد مسيرته في تصفيات كأس العالم 2014 وبطولة أمم إفريقيا 2013.

وكان آخر هذه الهموم هو إرسال الاتحاد المصري لكرة القدم خطابا رسميا لنظيره الإفريقي "كاف" يطلب فيه تأجيل مباراة المنتخب مع إفريقيا الوسطى المقررة يوم ١٧ يونيو/حزيران الجاري في التصفيات المؤهلة لأمم إفريقيا ٢٠١٣ لتعارض موعدها مع انتخابات رئيس الجمهورية.

جاء ذلك بعدما تلقى اتحاد الكرة خطابا رسميا من مديرية أمن القاهرة رفضت فيه إقامة المباراة، وعدم مسؤوليتها عن تأمين اللقاء الذي كان مقترحا إقامته في ملعب الكلية الحربية. وذلك حسبما ذكرت صحيفة "المصري اليوم".

وقال عزمي مجاهد -المتحدث الرسمي لاتحاد الكرة- إنه تمت مخاطبة المجلس العسكري أيضا بالموقف، خوفا من أن يؤثر ذلك سلبا على مشوار المنتخب الوطني في تصفيات أمم إفريقيا والتصفيات المؤهلة للمونديال.

وأضاف عزمي أن عدم إقامة مباراة إفريقيا الوسطى في مصر قد يؤثر أيضا على مشاركات الأهلي والزمالك في دوري رابطة الأبطال، مشيرا إلى أن اتحاد الكرة ترك لنظيره الإفريقي تحديد سير المباراة، سواء بتأجيلها، أو نقلها إلى دولة أخرى.

من جهة أخرى؛ اعتصم عدد كبير من حكام الأقسام المختلفة يتزعمهم حمدي شعبان في الاتحاد بسبب تأخر صرف مستحقاتهم التي كان مقررا لها أول يونيو/حزيران الجاري.

ورفض الحكام خلال جلستهم مع عصام صيام منح الجبلاية مهلة لتوفير المستحقات المتأخرة، وقدم الحكام مذكرة رسمية تتضمن ٦ مطالب لتنفيذها قبل استئناف الموسم الجديد.

على صعيد مختلف؛ ينتظر هاني رمزي -المدير الفني للمنتخب الأولمبي- رد الشركة الراعية بتوفير مباراتين وديتين بالإمارات قبل المشاركة في البطولة العربية بالسعودية التي ستنطلق يوم ٢٣ يونيو/حزيران الجاري.