EN
  • تاريخ النشر: 03 نوفمبر, 2010

مشكلات في القلب تجبر دي لا ريد على الاعتزال

دي لا ريد يعاني من مشكلات في القلب

دي لا ريد يعاني من مشكلات في القلب

ذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية يوم الأربعاء أن روبين دي لا ريد لاعب نادي ريال مدريد الإسباني لكرة القدم، قرر الاعتزال رغم أنه لا يزال في الخامسة والعشرين من عمره؛ وذلك بسبب مشكلات قلبية.

ذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية يوم الأربعاء أن روبين دي لا ريد لاعب نادي ريال مدريد الإسباني لكرة القدم، قرر الاعتزال رغم أنه لا يزال في الخامسة والعشرين من عمره؛ وذلك بسبب مشكلات قلبية.

وقالت "ماركا" إن ريال مدريد سيعيِّن اللاعب مدربًا لإحدى فرق الشباب لديه، وإنه سيبدأ العمل في وظيفته الجديدة الأسبوع المقبل.

لم يلعب لاعب خط الوسط المدافع- الذي كان لاعبًا احتياطيًّا بمنتخب إسبانيا خلال بطولة الأمم الأوروبية يورو 2008- منذ أكتوبر/تشرين الأول عام 2008 عندما انهار بشكل درامي وكاد يلقى حتفه خلال مباراة ريال مدريد في بطولة كأس ملك إسبانيا التي حل فيها ضيفًا على فريق الدرجة الثالثة يونيون إيرون.

وأكدت الفحوص الطبية أن دي لا ريد يعاني من حالة قلبية خطيرة، ونصحه اختصاصيو القلب بعدم ممارسة كرة القدم من جديد.

زاد القلق بشكل كبير في إسبانيا حول مشكلات القلب التي يتعرض لها اللاعبون بعد وفاة الظهير الأيسر لنادي إشبيلية أنطونيو بويرتا في أغسطس/آب 2007، ومدافع إسبانيول دانييل خاركي في أغسطس/آب 2009.

وقبل أسبوعين، تعرض ميجيل جارسيا لاعب فريق الدرجة الثانية سالامانكا لأزمة قلبية خلال إحدى المباريات، ولن يُسمَح له باللعب مستقبلاً.

ولا يختلف الموقف كثيرًا بالنسبة إلى سيرخيو سانشيز الظهير الأيمن لإشبيلية الذي لم يلعب منذ أن اكتشف الأطباء معاناته من مشكلات قلبية قبل عام تقريبًا.