EN
  • تاريخ النشر: 10 فبراير, 2012

مستشار الاتحاد الإنجليزي: كابيلو كان يجب رحيله في 2010

الإيطالي كابيلو – واين روني

كابيلو يترك إنجلترا قبل يورو 2012

كابيلو ابتعد عن تدريب إنجلترا قبل أربعة أشهر من يورو 2012، لكن مستشار الاتحاد الإنجليزي يرى أنه كان من المفترض أن يبتعد عن منصبه بعد كأس العالم 2010.

  • تاريخ النشر: 10 فبراير, 2012

مستشار الاتحاد الإنجليزي: كابيلو كان يجب رحيله في 2010

أكد مستشار الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم أن الإيطالي فابيو كابيلو -المدير الفني المستقيل من تدريب إنجلترا- كان ينبغي أن يترك منصبه بعد فشله في نهائيات كأس العالم 2010م.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) عن بيتر كوتس -مستشار الاتحاد الإنجليزي- قوله: "خرجنا بشكل سيئ من كأس العالم، وكابيلو كان مسؤولًا عن ذلك، وكان ينبغي أن يترك منصبه بعد ذلك".

واستقال كابيلو من تدريب إنجلترا يوم الأربعاء الماضي، بعد خلاف مع الاتحاد الإنجليزي حول حصول جون تيري على شارة القيادة؛ إذ كان المدرب الإيطالي يرغب في ذلك، بينما رفض اتحاد الكرة ذلك بداعي تعرض اللاعب لتحقيق في قضية تتعلق بالعنصرية.

وقال كوتس "لا أرى شيئًا حققه المنتخب الإنجليزي تحت قيادة كابيلو. لا يمكن الوقوف كثيرًا أمام نجاحه في التأهل إلى يورو 2012م. ينبغي دائمًا أن نتأهل إلى البطولات الكبرى".

وأضاف "لا يمكن أبدًا أن نشيد بأي مدرب يحقق ذلك فقط. يستحق المدرب الإشادة عندما يبلغ المربع الذهبي في البطولات الكبرى".

وتولى كابيلو تدريب إنجلترا في 2008م، وبلغ كأس العالم 2010م، لكنه خرج من دور الستة عشر بخسارة قاسية أمام ألمانيا 4-1، قبل أن يصل إلى يورو 2012م ويستقيل قبل انطلاق البطولة بأربعة أشهر. يذكر أن عقد كابيلو سينتهي بنهاية البطولة القارية المقبلة.