EN
  • تاريخ النشر: 04 مارس, 2009

رافق النجم البرازيلي في سهراته الحمراء مدير كورينثيانز البرازيلي ضحية "المستهتر" رونالدو

رونالدو يواصل سهراته الحمراء رغم إصابته

رونالدو يواصل سهراته الحمراء رغم إصابته

دفع مدير الكرة بنادي كورينثيانز البرازيلي انطونيو كارلوس زاجو ثمن "اللهو" والسهر مع النجم البرازيلي رونالدو في الملاهي الليلية؛ حيث تقدم باستقالته بعد الضغوط التي واجهها بسبب مرافقته لرونالدو في سهراته الحمراء.

دفع مدير الكرة بنادي كورينثيانز البرازيلي انطونيو كارلوس زاجو ثمن "اللهو" والسهر مع النجم البرازيلي رونالدو في الملاهي الليلية؛ حيث تقدم باستقالته بعد الضغوط التي واجهها بسبب مرافقته لرونالدو في سهراته الحمراء.

قالت مصادر داخل النادي البرازيلي إن زاجو قام بتنظيم حفل عشاء للاعبين يوم الخميس الماضي في منطقة "بريزيدنتي برودنتي" التي تبعد 500 كلم عن ساو باولو، بعد خوض فريقه مباراة محلية، قبل الخروج إلى ملهى ليلي برفقة رونالدو حتى ساعات الصباح الأولى.

وعوقب رونالدو بغرامة بسيطة أثر تأخره بالعودة إلى تمارين اليوم التالي وقدم اعتذاره، إلا أن المدير الفني للفريق مانو منزيس اعتبر أن رونالدو ارتكب جرما في حق فريقه رغم علمه بلوائح الفريق التي تمنع اللاعبين من ارتكاب أي سلوك مشين.

ويتوقع أن يعود رونالدو إلى الملاعب في وقت قريب على عكس المتوقع وتحديدا خلال مباراة كورنثيانز وايتومبيارا في مسابقة الكأس؛ إذ اعتبر مدربه أنه "قادر على اللعب لمدة 45 دقيقة".

وكان رونالدو -32 عاما- تعرض مطلع العام الماضي للإصابة خلال مباراة مع فريقه السابق ميلان الايطالي ولم يعد للملاعب منذ ذلك الحين، لكنه بدا يستعيد لياقته البدنية تدريجيا، وعاد إلى البرازيل وانضم إلى كورينثيانز، العائد مجددا إلى دوري الأضواء، من أجل هذه الغاية.

وخضع رونالدو في فبراير/شباط 2008 لعملية جراحية في باريس أجراها له البروفسور اريك رولان بمساعدة البروفسور الآخر جيرار سايان، الذي أجرى عمليتين جراحيتين للنجم البرازيلي في نوفمبر/تشرين الثاني عام 1999 ثم في إبريل/نيسان عام 2000.