EN
  • تاريخ النشر: 24 يونيو, 2009

أكد ضرورة الفوز بالـ12 نقطة مدرب مصر: لن نستسلم وحلم المونديال لم يتبخر

غريب يتمسك بالأمل

غريب يتمسك بالأمل

تمسك شوقي غريب -المدرب العام لمنتخب مصر- بأمل تأهل "الفراعنة" لنهائيات كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا، مؤكدا أنه ما زال هناك 4 مباريات متبقية في التصفيات، ولا بد من تحقيق الفوز فيها جميعا لنيل 12 نقطة وتضييق الخناق على الجزائر متصدرة المجموعة الثالثة بعد نهاية مباريات دور الذهاب.

تمسك شوقي غريب -المدرب العام لمنتخب مصر- بأمل تأهل "الفراعنة" لنهائيات كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا، مؤكدا أنه ما زال هناك 4 مباريات متبقية في التصفيات، ولا بد من تحقيق الفوز فيها جميعا لنيل 12 نقطة وتضييق الخناق على الجزائر متصدرة المجموعة الثالثة بعد نهاية مباريات دور الذهاب.

وقال غريب في تصريحات لبرنامج "الرياضة اليوم" على قناة "دريم" المصرية يوم الأربعاء عقب العودة من جنوب إفريقيا وختام مشاركة المصريين في كأس القارات: "أمل الصعود لنهائيات كأس العالم ما زال قائما، ولن نفرط في تحقيق هذا الحلم؛ لأنه لا مجال للاستسلام، فما زال أمامنا 4 مباريات يجب الإصرار على تحقيق الفوز فيها، فخسارة أيّة نقطة من النقاط الـ12 المتبقية يعني الإطاحة بحظوظ مصر في العودة للمونديال، وهذا ما لا نرجو حدوثه".

وأضاف مدرب "الفراعنة" أن صعوبة المهمة متمثلة في أن المنتخب المصري مقبل على أداء مباراتين متتاليتين خارج ملعبه أمام رواندا في الجولة الرابعة، وزامبيا في المرحلة الخامسة، ما يعني أن هناك 6 نقاط لا بد من نيلها بالفوز بعيدا عن جماهير مصر، وهذا الأمر ليس سهلا، لكن إذا لم تتحقق تلك المهمة، فلا يستحق الفريق التأهل لكأس العالم، فالذي يريد اللعب في المونديال يجب أن يكون قادرا على الانتصار في أي مكان دون النظر لنتائج الآخرين".

وتدخل مصر معسكرا تدريبا يوم الجمعة دون أن يقرر المدير الفني -حسن شحاتة- إحداث أيّ تغيير في تشكيلة المنتخب، نظرا لضيق الوقت قبل مباراة رواندا يوم 5 يوليو/تموز المقبل لاستدعاء وجوه جديدة، كما أن إعادة المهاجمين عمرو زكي وأحمد حسام مستبعد لعدم استعدادهما بدنيا.

وأكد غريب أن اللاعبين والجهاز الفني تعاهدوا على التفرغ التام لتصفيات كأس العالم، والتركيز لتحقيق الفوز خلال المباريات المتبقية، كما أن الفريق المصري يملك من الإمكانات المهارية والبدنية التي تؤهله للعودة بقوة للمنافسة على بطاقة التأهل للمونديال، مشيرا أن الاستقبال الحار من قبل الجماهير، رغم الظروف الصعبة التي مرّ اللاعبون بها، بعد انتهاء مشوار بطولة القارات جاءت لتكون حافزا لإسعاد كل من يعشق المنتخب المصري.

ونفى أن يكون ذهن اللاعبين ما زال مشغولا بالاتهامات الباطلة التي وجهت إليهم من قبل وسائل الإعلام بشأن احتفالهم مع "عاهرات" من جنوب إفريقيا عقب الفوز على إيطاليا، مؤكدا أن اعتذار الإعلامي عمرو أديب المذيع بقناة "أوربت" واستقبال جمال مبارك -نجل الرئيس المصري- لعب دورا كبيرا في تصفية أذهان اللاعبين تماما، استعدادا لمباراة رواندا المهمة.

يذكر أن الجزائر تتصدر المجموعة الثالثة برصيد سبع نقاط، تليها زامبيا بأربع نقاط من ثلاث لقاءات، ثم رواندا ثالثا ومصر رابعا بنقطة واحدة، قبل أن يتواجه الأخيران في مباراة مؤجلة من الجولة الثالثة يوم الأحد 5 يوليو/تموز على استاد القاهرة.