EN
  • تاريخ النشر: 25 يونيو, 2009

التسمم و15 دقيقة سبب فوز الجزائر مدرب مصر: حظوظ الوصول للمونديال تتعدى 70%

أمل مصري كبير في الوصول لكأس العالم

أمل مصري كبير في الوصول لكأس العالم

أكد شوقي غريب -المدرب العام لمنتخب مصر- أن فوز الجزائر في زامبيا لم يؤثر على الإطلاق على فرص "الفراعنة" في الوصول لنهائيات كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010.

أكد شوقي غريب -المدرب العام لمنتخب مصر- أن فوز الجزائر في زامبيا لم يؤثر على الإطلاق على فرص "الفراعنة" في الوصول لنهائيات كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010.

وقال غريب -في مقابلة مطولة مع قناة راديو وتلفزيون العرب (A.R.T)- وفي حضور حسن شحاتة -المدير الفني يوم الخميس-: "بغض النظر عن نتيجة مباراة زامبيا والجزائر (التي انتهت بفوز الخضرفإن هدفنا هو الوصول للنقطة رقم 13".

ويشعر منتخب الجزائر بتفاؤل كبير، بشأن الوصول لكأس العالم للمرة الأولى، منذ عام 1986، بعد الفوز على مصر 3-1 مطلع الشهر الجاري، ثم التغلب على زامبيا بهدفين نظيفين، إذ رفع أبناء رابح سعدان رصيدهم إلى سبع نقاط.

ويتصدر منتخب الجزائر المجموعة الثالثة، بفارق ثلاث نقاط عن منتخب زامبيا -صاحب المركز الثاني- بينما يقبع منتخب مصر في المركز الأخير برصيد نقطة واحدة قبل مواجهة رواندا مطلع الشهر المقبل.

ويتأهل المنتخب صاحب المركز الأول فقط إلى نهائيات كأس العالم.

وسيلعب منتخب الجزائر مباراتين على أرضه أمام زامبيا ورواندا، ولذلك فإن الفوز بالمباراتين سيرفع رصيد الخضر إلى 13 نقطة، وسيصبح قريبا للغاية من الظهور في جنوب إفريقيا العام المقبل.

وعن خسارة مصر بثلاثية أمام الجزائر قال غريب: "عدم التركيز لمدة 15 دقيقة أثناء المباراة كان النقطة الفاصلة في نتيجة المباراة.. لعبنا أول 45 دقيقة بشكل أكثر من ممتاز، لكن هذه هي كرة القدم وكل شيء وارد".

وجاءت أهداف الجزائر في نحو ربع ساعة فقط في الشوط الثاني، قبل أن تسجل مصر هدفا في اللحظات الأخيرة.

كما أكد غريب أن تسمم أكثر من عنصر في الجهاز الفني منهم شحاتة، بسبب تناوله لوجبة طعام فاسدة في الجزائر ساهم في غياب التركيز عن الفريق في المباراة.

ورغم شعور كثيرين بتراجع فرص مصر في الوصول لكأس العالم، خاصة أن الفريق أصبح في حاجة إلى الفوز بمبارياته الأربع المقبلة، إلا أن تألق مصر أمام البرازيل وإيطاليا في كأس القارات أعاد لجماهير الفراعنة بعض الأمل.

ويرى غريب أن فرصة مصر تبقى كبيرة، وقال: "حظوظ الوصول لكأس العالم تتعدى 70%.. يتبقى خمسة أشهر على نهاية تصفيات المونديال، ويمكن محاسبتنا إذا فشلنا".

من جانبه قال شحاتة: إن أهم فترة هي العشرة الأيام المقبلة، والتي تأتي قبل استضافة رواندا في القاهرة، إذ إن "الفوز في هذه المباراة سيضع الفريق مجددا على الطريق الصحيح من أجل التأهل لكأس العالم".

وأضاف الرجل الذي قاد مصر للفوز بكأس الأمم الإفريقية عامي 2006 و2008: "لن أقول يجب أن نفوز في المباريات الأربع المقبلة، لكني سأقول إن شاء الله سنفوز في المباريات المقبلة ونصل لكأس العالم".