EN
  • تاريخ النشر: 06 أغسطس, 2011

بعد الفوز على النمسا برباعية نظيفة في المونديال مدرب شباب الفراعنة: قادرون على صنع المعجزات أمام الأرجنتين

شباب مصر سيصطدمون براقصي التانجو

شباب مصر سيصطدمون براقصي التانجو

أبدى ضياء السيد -مدرب منتخب مصر للشباب- سعادته الغامرة بفوز بلاده على النمسا برباعية في مونديال الشباب بكولومبيا، وقال إن الفريق قادر على صنع المعجزات، والتفوق على الأرجنتين في دور الستة عشر للمسابقة.

أبدى ضياء السيد -مدرب منتخب مصر للشباب- سعادته الغامرة بفوز بلاده على النمسا برباعية في مونديال الشباب بكولومبيا، وقال إن الفريق قادر على صنع المعجزات، والتفوق على الأرجنتين في دور الستة عشر للمسابقة.

وقال السيد في تصريحات نقلها الاتحاد المصري لكرة القدم بموقعه الإلكتروني: "أود أن أشكر جمهور مدينة كارتاخينا، وإنها المرة الثانية التي نودع فيها جمهورا رائعا، وسنذهب إلى ميدلين حيث ينتظرنا لقاء دور الستة عشر".

وأضاف "حالفنا الحظ في الهدفين الثاني والثالث، ولاعبونا قادرون على صنع المعجزات طالما يبذلون كل ما بوسعهم".

واحتل منتخب مصر المركز الثاني في المجموعة برصيد سبع نقاط، متأخرا بفارق الأهداف فقط عن منتخب البرازيل، وكانت مصر تعادلت في أول مباراة مع راقصي السامبا بهدف لكل منهما بعدما أهدر الفراعنة عدة فرص لتحقيق الفوز.

وقال السيد الذي رشحه البعض للعمل ضمن الجهاز الفني لمنتخب مصر الأول: "لا أشغل بالي بمباراة الأرجنتين الآن، وسأبدأ التفكير في المباراة بداية من يومالسبت. دعونا الآن نفرح بهذا الفوز العريض".

وسيحاول منتخب مصر الثأر من الأرجنتين على وجه الخصوص؛ إذ خسر الفريق 7-1 أمام التانجو في مونديال الشباب 2001 الذي انتهى بتتويج هذا الفريق باللقب، وحصول الفراعنة على المركز الثالث والميدالية البرونزية، كما خسر الفريق العربي بقيادة حسن شحاتة في مونديال الشباب بالإمارات أمام الفريق ذاته 2-1 بعد وقت إضافي عام 2003.

ويحقق المنتخب العربي الآخر في مونديال الشباب الحالي السعودية عروضا رائعة كان آخرها الفوز على جواتيمالا بخماسية نظيفة، وسيلعب الفريق يوم السبت مع نيجيريا لتحديد صاحب الصدارة، لكن أي نتيجة غير الفوز ستجعل الأخضر يلعب في دور الستة عشر مع البرازيل.

شارك برأيك: هل يمكن لمصر أو السعودية الوصول إلى نهائي مونديال الشباب؟