EN
  • تاريخ النشر: 13 يوليو, 2009

حرب التصريحات بدأت مع سعدان مدرب زامبيا: سنهزم "الخضر" على ملعبهم

رشح مصر والجزائر للمنافسة على التأهل للمونديال

رشح مصر والجزائر للمنافسة على التأهل للمونديال

قال هيرفي رينارد -مدرب منتخب زامبيا- إن فوز المنتخب المصري على ضيفه الرواندي أشعل المنافسة في المجموعة الثالثة في تصفيات إفريقيا المؤهلة للمونديال، في حين وعد بتحقيق الفوز على الجزائر في ملعبها.

قال هيرفي رينارد -مدرب منتخب زامبيا- إن فوز المنتخب المصري على ضيفه الرواندي أشعل المنافسة في المجموعة الثالثة في تصفيات إفريقيا المؤهلة للمونديال، في حين وعد بتحقيق الفوز على الجزائر في ملعبها.

وقال رينارد في مؤتمر صحفي أبرزته صحيفة "الشروق" الجزائرية إن فريقه لا يزال يملك حظوظا في المنافسة، مشيرا إلى أنه ينوي مباغتة الجزائريين في المباراة التي ستقام بين الفريقين يوم 5 سبتمبر/المقبل على ملعب 5 يوليو.

ولا تعد هذه المرة هي الأولى التي يتبادل فيها رينارد ورابح سعدان "مدرب الجزائر" التصريحات النارية قبل مباراتهما معا؛ حيث بدأ هذا المسلسل قبل مباراة الفريقين في لوساكا يوم 20 يونيو/حزيران الماضي، والتي انتهت بفوز الجزائر على زامبيا في عقر دارها بهدفين نظيفين.

وقال رينارد: "أنا واثق من نفسي؛ حيث إن كرة القدم لا تعرف المستحيل، كان ينبغي علينا الفوز في ملعبنا، حيث سنحت لنا 6 فرص للتهديف، وإذا نجحنا في الفوز على الجزائر فإنه من حقنا أن نحلم بالتأهل إلى كأس العالم".

لكن المدرب الفرنسي عاد ورشح مصر والجزائر للمنافسة بقوة على بطاقة التأهل الوحيدة في المجموعة الثالثة.

وتحتل الجزائر صدارة المجموعة الثالثة برصيد 7 نقاط وفارق أهداف +4، تليها مصر برصيد 4 نقاط وبفارق أهداف + 1، ثم زامبيا برصيد 4 نقاط وبفارق أهداف – 1، وأخيرا رواندا برصيد نقطة واحدة وبفارق أهداف – 4.

وستقام مباريات الجولة الرابعة في المجموعة يوم الخامس من سبتمبر/أيلول؛ حيث يحل المنتخب المصري ضيفا على نظيره الرواندي فيما يستضيف منتخب الجزائر منتخب زامبيا في نفس اليوم.