EN
  • تاريخ النشر: 08 يناير, 2011

قبل مواجهة الصين مدرب الكويت: حضرنا للدوحة بحثا عن اللقب

شدد الصربي جوران توفاجيتش -المدير الفني للمنتخب الكويتي- على رغبته في الحصول على لقب كأس الأمم الأسيوية لكرة القدم التي تستضيفها قطر حاليا، وأنه هو الهدف الأول للمنتخب، مشيرا إلى أن اللاعبين حضروا إلى الدوحة بدفعة معنوية كبيرة، بعد التتويج بلقبي كأس الخليج وبطولة غرب أسيا.

شدد الصربي جوران توفاجيتش -المدير الفني للمنتخب الكويتي- على رغبته في الحصول على لقب كأس الأمم الأسيوية لكرة القدم التي تستضيفها قطر حاليا، وأنه هو الهدف الأول للمنتخب، مشيرا إلى أن اللاعبين حضروا إلى الدوحة بدفعة معنوية كبيرة، بعد التتويج بلقبي كأس الخليج وبطولة غرب أسيا.

وقال توفاجيتش: إن "الفوز بلقب بطولة الخليج سيكون حافزا ودافعا قويا للتألق في الدوحة، وأن لقبي الخليج وغرب أسيا لن يكونا عبئا على اللاعبين في مهمتهم الجديدة".

وأعرب المدرب الصربي عن أمله في ألا يخيب هو واللاعبون الآمال الكويتية في الحصول على اللقب الأسيوي؛ الذي طال غيابه عن الأزرق.

من جانبه أكد جراح العتيقي لاعب المنتخب الكويتي أن لاعبي بلاده "يتمتعون بمعنويات عالية واستعدوا جيدا لبطولة كأس أسيا، ونأمل أن نتأهل إلى الدور الثاني ونحن على قمة المجموعة الأولىمشيرا إلى "أن اللقاء الأول أمام المنتخب الصيني، عادة ما يكون صعبا ولكننا سنسعى إلى الفوز فنحن مؤهلون لذلك".

ويستهل المنتخب الكويتي مشواره في بطولة كأس أسيا الخامسة عشرة التي انطلقت أمس الجمعة بالدوحة، بمواجهة المنتخب الصيني في المجموعة الأولى على ملعب نادي الغرافة، والتي تضم أيضا قطر وأوزبكستان.