EN
  • تاريخ النشر: 12 يناير, 2011

مدرب الكويت يلوم نقص الخبرة

مدرب الكويت لام نقص خبرة لاعبي فريقه

مدرب الكويت لام نقص خبرة لاعبي فريقه

أبدى مدرب منتخب الكويت لكرة القدم الصربي جوران توفيدزيتش أسفه على الهزيمتين اللتين تلقاهما فريقه في كأس أسيا الخامسة عشرة بالدوحة.

أبدى مدرب منتخب الكويت لكرة القدم الصربي جوران توفيدزيتش أسفه على الهزيمتين اللتين تلقاهما فريقه في كأس أسيا الخامسة عشرة بالدوحة.

وقال توفيدزيتش: "أشعر بأسف شديد بعد أن تعرض فريقي لهزيمتين؛ لأنه أمر صعب على أي فريق، في البداية كنا نريد حصد النقاط والتأهل. ربما نحتاج إلى مزيد من الخبرة والتدريب، لم نخسر طوال مباريات كثيرة في الفترة الماضية؛ لكن هذه هي كرة القدم".

وعن خطته للمباراة المقبلة ضد قطر قال: "سنحاول الفوز في مباراة قطر والحصول على النقاط الثلاثة. سنحاول خوض بعض المباريات الودية لاحقًا، ثم العمل على التأهل لكأس العالم المقبلة، منتخب الكويت شاب ومتوسط أعمار لاعبيه 22 عامًا".

وأوضح أن "كأس أسيا مختلفة حيث توجد العديد من الفرق الكبيرة مثل كوريا واليابان واستراليا، فالوضع مختلف عن كأس الخليج التي تعد مستوياتها أقل من البطولة القارية".

وعن بقائه على رأس الإدارة الفنية للمنتخب الكويتي قال: "عقدي ينتهي في نهاية أيار/مايو، والاستراتيجية الخاصة ببقائي أو مغادرتي تعود إلى الاتحاد الكويتي لكرة القدم".

أما مدرب منتخب أوزبكستان فاديم إبراموف فأوضح أنه "سواء كان فوزنا اليوم كافيًا للتأهل إلى الدور التالي أم لا، فالمهم تجهيز الفريق لمباراة الصين؛ لأن هذا الفريق قوي جدًّا، ويحتاج إلى عمل كبير".

وأضاف: "أتمنى أن يحافظ منتخب أوزبكستان على مستواه؛ لكي يواصل انتصاراته، كما حصل في المباراتين السابقتين".