EN
  • تاريخ النشر: 16 مايو, 2009

بعد اكتشاف حالات معدية في لوساكا مباراة الجزائر وزامبيا مهددة بالنقل بسبب إنفلونزا الخنازير

إنفلونزا الخنازير صداع في رأس سعدان

إنفلونزا الخنازير صداع في رأس سعدان

انتابت الجهاز الفني للمنتخب الجزائري بقيادة رابح سعدان حال من القلق والترقب بعد أن تم اكتشاف أول حالة إصابة بإنفلونزا الخنازير في زامبيا الثلاثاء الماضي، الأمر الذي أربك حسابات الجهاز الفني "للخضر" قبل لقاء الجولة الثالثة أمام زامبيا في التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010.

  • تاريخ النشر: 16 مايو, 2009

بعد اكتشاف حالات معدية في لوساكا مباراة الجزائر وزامبيا مهددة بالنقل بسبب إنفلونزا الخنازير

انتابت الجهاز الفني للمنتخب الجزائري بقيادة رابح سعدان حال من القلق والترقب بعد أن تم اكتشاف أول حالة إصابة بإنفلونزا الخنازير في زامبيا الثلاثاء الماضي، الأمر الذي أربك حسابات الجهاز الفني "للخضر" قبل لقاء الجولة الثالثة أمام زامبيا في التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم بجنوب إفريقيا 2010.

وذكرت صحيفة "الشروق" الجزائرية أن هذه الإصابة ستربك حسابات الجميع، خاصة في ظل الفقر الذي تعاني منه مثل تلك الدول، ومن ثم عدم وجود سبل علاج كافية لمقاومة هذا المرض الخطير.

واكتشفت زامبيا أول حالة إصابة بإنفلونزا الخنازير؛ حيث كانت السلطات الطبية في مطار ندولا بزامبيا قد اكتشفت حالة إصابة أحد المسافرين القادمين من جنوب إفريقيا يحمل نفس أعراض فيروس"H1N1" المسبب لإنفلونزا الخنازير.

وتعيش العاصمة الزامبية لوساكا في حال استنفار قصوى منذ ذلك الحين؛ حيث تم اتخاذ إجراءات مشددة في مطار ندولا لعدم تكرار هذا السيناريو من جديد.

وقد أثارت تصريحات الناطق الرسمي لوزارة الصحة الزامبية روبن مباي مخاوف الاتحاد الدولي ''الفيفا'' والدول المجاورة لزامبيا عندما أكد ضرورة تحلي المواطنين بالرزانة والإجراءات الوقائية لمقاومة انتشار الفيروس.

ولم يتحدث الناطق الرسمي لوزارة الصحة الزامبية عن امتلاك بلاده أي لقاح للعلاج من المرض، ما يدعو للقلق من إمكانية تعرض أي زائر لزامبيا لإنفلونزا الخنازير.

وما يصيب سعدان ورفاقه بالقلق أيضا هو حصول المدير الفني على موافقة الاتحاد الجزائري على إقامة معسكر تدريبي في جنوب إفريقيا في الوقت الذي تم فيه اكتشاف حالتين مصابتين بإنفلونزا الخنازير في جوهانسبرج وهما لامرأتين قدمتا من المكسيك مؤخرا مما يهدد بانتقال المرض في أرجاء المدينة.

ونظرا لأن هذا الأمر أصبح مثار اهتمام مسؤولي الفيفا، يترقب الجهاز الفني للمنتخب الجزائري أن يلجأ الاتحاد الدولي إلى نقل مباراة الجزائر مع زامبيا إلى بلد آخر لا يعاني من أي أعراض لإنفلونزا الخنازير.

وذكر مسؤول الصحة في جنوب إفريقيا أن إنفلونزا الخنازير تشكل خطرا حقيقيا على دول الجنوب لعدم وجود الوقاية اللازمة على غرار دول الغرب.