EN
  • تاريخ النشر: 13 يونيو, 2011

بعد إقالته من تدريب فولفسبورج الألماني ماكلارين يعود إلى إنجلترا من بوابة نوتنجهام فوريست

ماكلارين يعود مجددا إلى إنجلترا

ماكلارين يعود مجددا إلى إنجلترا

عاد المدرب السابق لمنتخب إنجلترا لكرة القدم ستيف ماكلارين إلى بلاده ليشرف على فريق نوتنجهام فوريست لثلاثة أعوام، بحسب ما أعلن اليوم الاثنين النادي المشارك في بطولة الدرجة الأولى.

عاد المدرب السابق لمنتخب إنجلترا لكرة القدم ستيف ماكلارين إلى بلاده ليشرف على فريق نوتنجهام فوريست لثلاثة أعوام، بحسب ما أعلن اليوم الاثنين النادي المشارك في بطولة الدرجة الأولى.

وتأتي عودة ماكلارين بعد إقالته في فبراير الماضي من فولفسبورج الألماني بعد سبعة أشهر على استلامه منصبه بسبب النتائج السيئة التي حققها بإشرافه.

وسيخلف ماكلارين (50 عاما) المدرب الاسكتلندي بيلي ديفيس الذي دفع ثمن فشله في إعادة فوريست إلى الدوري الإنجليزي الممتاز إثر خسارته في الملحق.

وجاء في بيان النادي الذي أحرز بطولة أوروبا للأندية عامي 1979 و1980: "يسعد نادي نوتنجهام فوريست إعلان التعاقد مع المدرب ستيف ماكلارين. وقع عقدا لمدة ثلاثة أعوام، وسيتحدث أمام الإعلام كمدرب لفوريست لأول مرة يوم الخميس".

وقال مارك أرثر المدير التفنيذي في نوتنجهام: "تحرك النادي سريعا لضمان خدماته، لأنه من النادر توفر مدرب بكفاءته".

أما ماكلارين فقال: "أنا مدرك تماما لطموحات الجماهير، سنقوم بكل ما في وسعنا للعودة إلى الدور الممتاز".

وبدأ ماكلارين مسيرته التدريبية مساعدا لجيم سميث في نادي دربي كاونتي، ثم مساعدا لمدرب مانشستر يونايتد الحالي السير أليكس فيرجوسون، قبل أن ينتقل إلى تدريب ميدلسبره عام 2001، ثم المنتخب الإنجليزي بعدما خلف السويدي سفن جوران أريكسون، لكنه دفع ثمن فشله في قيادة الأسود الثلاثة إلى نهائيات كأس أوروبا عام 2008 في سويسرا والنمسا، وأقيل بالتالي من منصبه.

واستلم ماكلارين تدريب نادي تونتي انشكيده الهولندي الموسم قبل الماضي، ونجح في قيادته إلى إحراز أول لقب في الدوري المحلي في تاريخه، واضعا حدا لسيطرة الثلاثي أياكس أمستردام وأيندهوفن وفيينورد روتردام على اللقب المحلي.