EN
  • تاريخ النشر: 20 ديسمبر, 2010

جدد انتقاداته للاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم مارادونا يصف بيلاردو بالخائن ..ويدافع عن ميسي

مارادونا يواصل انتقاداته للاتحاد الأرجنتيني

مارادونا يواصل انتقاداته للاتحاد الأرجنتيني

جدد أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو مارادونا انتقاداته لمسؤولي الاتحاد الأرجنتيني للعبة، وندد بـ"الخيانة" التي تعرض لها من كل من كارلوس بيلاردو، ونادي بوكا جونيورز، لكنه دافع عن مواطنه ليونيل ميسي، مهاجم برشلونة الإسباني.

  • تاريخ النشر: 20 ديسمبر, 2010

جدد انتقاداته للاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم مارادونا يصف بيلاردو بالخائن ..ويدافع عن ميسي

جدد أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو مارادونا انتقاداته لمسؤولي الاتحاد الأرجنتيني للعبة، وندد بـ"الخيانة" التي تعرض لها من كل من كارلوس بيلاردو، ونادي بوكا جونيورز، لكنه دافع عن مواطنه ليونيل ميسي، مهاجم برشلونة الإسباني.

وأعرب مارادونا عن رغبته في العودة إلى تدريب المنتخب الأرجنتيني للعبة والذي تركه في أعقاب الخروج المبكر من دور الثمانية في بطولة كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا إثر هزيمته الثقيلة صفر/4 أمام المنتخب الألماني.

ورفض مارادونا التعليقَ على مساندة ميسي، وتأييده للمدرب سيرخيو باتيستا، المدير الفني الجديد للمنتخب الأرجنتيني، وصمته فيما يتعلق بمارادونا.

وأوضح مارادونا في مقابلة نشرتها صحيفة "كلارين" الأرجنتينية يوم الإثنين أن الاتحاد الأرجنتيني له الحق في اختيار المدرب الذي يراه مناسبا بعد خروج الفريق من مونديال 2010 بالهزيمة أمام ألمانيا.

وأعرب مارادونا (50 عاما) عن رغبته في العودة لتدريب المنتخب الأرجنتيني. وقال: "أعلم أنني سأعود لتدريب الفريق يوما ما. ولكن عندما ننتقل بالحديث إلى خوليو جروندونا (رئيس الاتحاد الأرجنتيني للعبة) وكارلوس بيلاردو (المدير العام للمنتخبات الأرجنتينيةفإنني أراهما صغيرين".

وجدد مارادونا انتقاده للاتحاد الأرجنتيني، مشيرا إلى أنه رحل عن تدريب الفريق بعد عدة مهاترات مع مسؤولي الاتحاد الأرجنتيني خوليو جروندونا، وكذلك مع كارلوس بيلاردو. وقال مارادونا: "لم أخن بيلاردو، ولكنه خانني. هذا يبدو واضحا".

وكان مارادونا أبرز لاعبي المنتخب الأرجنتيني الذي فاز بلقب كأس العالم 1986 بالمكسيك تحت قيادة المدير الفني بيلاردو، كما وصل بيلاردو بالفريق إلى المباراة النهائية لمونديال 1990 بإيطاليا عندما كان مارادونا نجما للفريق أيضا.

وأوضح مارادونا أن بيلاردو تسبب في جرح كبير له، مشيرا إلى أن بيلاردو خدع الناس من حوله طويلا.

وندد مارادونا أيضا برغبة وحرص بيلاردو على تعيين باتيستا في منصب المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني، مشيرا إلى أنه تواطأ مع جروندونا لتعيين باتيستا في هذا المنصب.

ونفى مارادونا أن يكون قد تآمر من أجل الإطاحة بالمدرب ألفيو باسيلي ليتولى مكانه تدريب المنتخب الأرجنتيني.

كذلك انتقد مارادونا المسؤولين بنادي بوكا جونيورز الأرجنتيني رغم عشقه الكبير لهذا النادي، مشيرا إلى أن مسؤولي النادي كان يتعين عليهم عدم إسناد مهمة تدريب الفريق لخوليو سيزار فالسيوني. وقال: "اعتقدت أنهم سيختاروني لهذا المنصب. ولكنني أؤكد للجماهير أنني سأحل يوما ما على مقعد المدير الفني للفريق".