EN
  • تاريخ النشر: 06 مايو, 2009

سيشرف على شالكه الموسم المقبل ماجات يقرر الرحيل عن فولفسبورج وهو على القمة

بايرن ميونيخ خسر ماجات

بايرن ميونيخ خسر ماجات

قرر فيليكس ماجات المدير الفني الحالي لفولفسبورج متصدر الدوري الألماني الرحيل في نهاية الموسم، والإشراف على شالكه بدلا من الهولندي فريد روتن الذي أقيل مؤخرا من منصبه.

قرر فيليكس ماجات المدير الفني الحالي لفولفسبورج متصدر الدوري الألماني الرحيل في نهاية الموسم، والإشراف على شالكه بدلا من الهولندي فريد روتن الذي أقيل مؤخرا من منصبه.

وأعلن فولفسبورج رسميا اليوم أن المدير الفني السابق لبايرن ميونيخ سيترك منصبه عندما ينتهي الموسم في 23 الشهر الجاري، فيما ذكرت صحيفة "بيلد" الألمانية واسعة الانتشار أن عقد المدرب البالغ من العمر 55 عاما يحتوي بندا يسمح له بالرحيل عن الفريق قبل انتهائه في يونيو/حزيران 2010.

وقال ماجات -في بيان رسمي- "نجحنا في تحقيق أهدافنا الرياضية التي وضعناها في صيف 2007 أسرع مما كان متوقعامضيفا أن "الفريق شاب ومرشح لكي يتطور بشكل أكبر مستقبلا".

وحول ماجات فولفسبورج من فريق متواضع إلى منافس قوي نجح في التربع على صدارة "البوندزليجاوكان على بعد مباراة واحدة من تحطيم الرقم القياسي من حيث عدد الانتصارات المتتالية خلال موسم واحد، والمسجل منذ موسم 1986-1987 باسم بوروسيا مونشنجلادباخ (11)، قبل أن يسقط في المرحلة قبل الأخيرة أمام إينرجي كوتبوس، دون أن يؤثر ذلك على صدارته بسبب خسارة ملاحقيه بايرن ميونيخ حامل اللقب وهامبورج، وهو لا يزال يتصدر بفارق ثلاث نقاط قبل أربع مراحل على نهاية الموسم.

ويقدم فولفسبورج بقيادة مدرب بايرن ميونيخ السابق أفضل موسم له في تاريخه القصير في الدرجة الأولى (صعد موسم 1997-1998)، علما بأن أفضل نتيجة له كانت احتلاله المركز الخامس الموسم الماضي.

وكان ماجات قد تسلم مهمته مع فولفسبورج في 2007، بعدما استغنى عنه بايرن ميونيخ، على رغم قيادته الأخير لثنائية الدوري والكأس لموسمين على التوالي.

وكان ماجات الذي تألق كلاعب مع هامبورج بين 1976 و1986؛ حيث توج معه بلقب الدوري المحلي ثلاث مرات ولقب كأس الأندية الأوروبية البطلة مرة واحدة (1983)، ولقب كأس الكؤوس الأوروبية (1977)، بدأ مسيرته كمدرب مع الأخير (1995-1997)، ثم انتقل للإشراف على نورمبرج (1997-1998)، وفيردر بريمن (1998-1999)، وشتوتجارت (2001-2004)، ثم بايرن ميونيخ الذي حصد معه ألقابه الوحيدة كمدرب.

يذكر أن شالكه يحتل حاليا المركز السابع في الدوري المحلي، وفقد الأمل في الحصول على أحد المراكز الثلاثة الأولى المؤهلة إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، خلافا لفولفسبورج الذي يملك حظوظا كبيرة في الفوز باللقب، أو احتلال المركزين الثاني أو الثالث على أقل تقدير.