EN
  • تاريخ النشر: 27 أبريل, 2010

الجماهير الفرنسية تستعد لغزو استاد جيرلان ليون يتربص ببايرن ميونخ في نصف نهائي أبطال أوروبا

ريبيري يغيب عن المباراة لحصوله على بطاقة حمراء بلقاء الذهاب

ريبيري يغيب عن المباراة لحصوله على بطاقة حمراء بلقاء الذهاب

ستكون سمعة بايرن ميونيخ الألماني على المحك عندما يحلّ ضيفا على ليون الفرنسي يوم الثلاثاء على ملعب "جيرلان" في ليون في إياب الدور نصف النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

  • تاريخ النشر: 27 أبريل, 2010

الجماهير الفرنسية تستعد لغزو استاد جيرلان ليون يتربص ببايرن ميونخ في نصف نهائي أبطال أوروبا

ستكون سمعة بايرن ميونيخ الألماني على المحك عندما يحلّ ضيفا على ليون الفرنسي يوم الثلاثاء على ملعب "جيرلان" في ليون في إياب الدور نصف النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وكان الفريق البافاري -الساعي إلى لقبه الخامس بعد أعوام 1974 و1975 و1976 و2001- حسم مباراة الذهاب في صالحه بصعوبة بهدفٍ وحيد سجله نجمه الهولندي أريين روبن.

وسيكون الفريق البافاري مطالبا بنسيان تعثره السبت الماضي أمام بوروسيا مونشنغلادباخ 1-1 ما سمح لمطارده المباشر شالكه باللحاق به إلى صدارة البوندزليجا، عندما يحل ضيفا على ليون وذلك لمواصلة مشواره الرائع في المسابقة في سعيه إلى الثلاثية التاريخية (الدوري والكأس المحليان والمسابقة الأوروبية).

ويعوّل بايرن ميونيخ كثيرا على روبن الذي يدين إليه كثيرا ببلوغه دور الأربعة من خلال أهدافه الحاسمة التي سجلها، والتي أطاح بها أندية عريقة في المسابقة والقارة العجوز أبرزها يوفنتوس الإيطالي ومواطنه فيورنتينا ومانشستر يونايتد الإنجليزي بطل 2008 ووصيف بطل 2009.

ويخوض بايرن ميونيخ المباراة في غياب نجمه الفرنسي فرانك ريبيري لطرده ذهابا، والكرواتي دانيال برانييتش بسبب الإيقاف، والأوكراني أناتولي تيموشتشوك بسبب الإصابة، فيما يحوم الشك حول مشاركة الأرجنتيني مارتن ديميكيليس والبلجيكي دانيال فان بويتن بسبب الإصابة.

بيد أن مدربه الهولندي لويس فان جال يملك الأسلحة اللازمة لتحقيق نتيجة إيجابية وبلوغ المباراة النهائية للمرة الثامنة في تاريخه، في مقدمتها القوة الضاربة في خط الهجوم الكرواتي إيفيكا أوليتش وتوماس مولر وميروسلاف كلوزه الذي فكَّ نحس التهديف أمام بوروسيا مونشنغلادباخ بتسجيله هدفه الثالث هذا الموسم والأول منذ 15 كانون الثاني/يناير في مرمى هوفنهايم، وماريو جوميز، إلى جانب عودة القائد الدولي الهولندي مارك فان بومل الغائب عن مباراة الذهاب بسبب الإيقاف.

وأعرب فان جال عن ثقته الكبيرة في لاعبيه لبلوغ النهائي، وقال "لم يسبق لي أن عملت مع فريق كهذا. لدينا انطباع بأننا نستطيع الفوز بكل شيء".

لكن مهمة بايرن ميونيخ لن تكون سهلة في مواجهة ليون الباحث عن المجد الأوروبي والساعي إلى أن يصبح خامس نادٍ فرنسي يبلغ نهائي دوري أبطال أوروبا بعد ريمس في الخمسينيات وسانت إتيان في السبعينيات ومرسيليا في التسعينيات وموناكو عام 2004، علما بأن مرسيليا وحده نجح في إحراز اللقب لفرنسا، وكان ذلك عام 1993 على حساب ميلان الإيطالي.

ويطمح ليون إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور وتكرار إنجازه في دور الثمانية عندما أطاح بريال مدريد الإسباني ونجومه البرتغالي كريستيانو رونالدو والبرازيلي ريكاردو كاكا والفرنسي كريم بنزيمة وتشابي أولونسو، لكنه يفتقد خدمات لاعب وسطه الدولي جيريمي تولالان لطرده ذهابا.

ويعقد ليون آمالا كبيرة على مهاجميه الأرجنتيني ليساندرو لوبيز ولاعبي الوسط البوسني ميرالين بيانيتش والأرجنتيني سيزار دلجادو والسويدي كيم كالستروم.