EN
  • تاريخ النشر: 02 يونيو, 2009

اتهامات بهروب المحترفين عن المواجهة لومير يراهن على المحليين لترويض أسود الكاميرون

المحليون ورقة لومير الرابحة أمام الكاميرون

المحليون ورقة لومير الرابحة أمام الكاميرون

يراهن الفرنسي روجيه لومير -المدير الفني للمنتخب المغربي لكرة القدم- على لاعبيه المحليين للفوز على أسود الكاميرون، وذلك قبل انطلاق الفريق غدا من معسكره في فرنسا متوجها إلى ياوندي لمواجهة الكاميرون يوم الأحد المقبل، في إطار الجولة الثانية المؤهلة لمونديال 2010 وبطولة الأمم الإفريقية بأنجولا بنفس العام.

يراهن الفرنسي روجيه لومير -المدير الفني للمنتخب المغربي لكرة القدم- على لاعبيه المحليين للفوز على أسود الكاميرون، وذلك قبل انطلاق الفريق غدا من معسكره في فرنسا متوجها إلى ياوندي لمواجهة الكاميرون يوم الأحد المقبل، في إطار الجولة الثانية المؤهلة لمونديال 2010 وبطولة الأمم الإفريقية بأنجولا بنفس العام.

وأجرى لومير تعديلات على لائحة أسود الأطلس، بدعوة مدافع الوداد البيضاوي هشام اللويسي، وتعويضه بلاعب الرجاء البيضاوي محمد أولحاج، بديلا لطلال القرقوري.

قالت صحيفة "المغربية" المغربية أن الاتحاد المغربي لكرة القدم "الجامعة" فشل في الاتصال بكل من جواد الزاييري، الذي وقع عقدا مع نادي أولمبياكوس اليوناني، ولاعب قطر القطري، طلال القرقوري، علاوة على تعرض نجم أندرلخت البلجيكي، مبارك بوصوفة، لإصابة ستبعده عن الملاعب أكثر من أربعة أسابيع، ما اضطر لومير إلى استدعاء عدد كبير من اللاعبين المحليين.

ويلعب المغرب مع الكاميرون في إطار الجولة الثانية ضمن منافسات المجموعة الأولى المزدوجة المؤهلة إلى كأسي العالم وإفريقيا العام المقبل، بكل من جنوب إفريقيا وأنجولا، على التوالي.

وجاء استدعاء ستة لاعبين محليين من فريق الوداد البيضاوي، قبل أن يقلص العدد إلى خمسة، ويضيف لاعبا واحدا من الرجاء البيضاوي، ليؤكد لومير أن لاعبي البطولة الوطنية هم طوق نجاة يلجأ إليهم كلما تعذر على المشرف العام إقناع أحد اللاعبين المحترفين بالخارج بالانضمام لتعزيز صفوف أسود الأطلس.

وفي السياق نفسه واصل أسود الأطلس تدريباتهم في معسكر فرنسا؛ حيث اكتمل معسكر المنتخب تماما بانضمام لاعبي الوداد البيضاوي الخمسة، نادر لمياغري، وكريم فكروش، ويونس المنقاري، وعصام عدوة، ورفيق عبد الصمد، بالإضافة إلى الرجاوي محمد أولحاج.

وكان أربعة لاعبين محترفين بأوروبا انضموا للفريق أمس هم منير الحمداوي نجم أزيد ألكمار الهولندي، وكريم الأحمدي لاعب فيينورد الهولندي، وونبيل درار، لاعب كلوب بروج، وحسن المعتز، مدافع لوكرين البلجيكي.

وشهدت لائحة المنتخب الوطني عددا من التغييرات منذ الإفراج عنها من طرف روجي لومير، إذ أقدم في البداية على إعلان لائحة من 26 لاعبا قبل أن يقلصها إلى 23.