EN
  • تاريخ النشر: 24 مايو, 2012

في النهائي أمام بلباو لاعبو برشلونة يتعهدون بإهداء جوارديولا لقب كأس إسبانيا قبل الوداع

الإسباني جوارديولا

لاعبو برشلونة يعتزمون تكريم جوارديولا أمام بلباو

لاعبو نادي برشلونة الإسباني يحرصون على توديع مدربهم بيب جوارديولا غدا الجمعة بأفضل طريقة ممكنة عن طريق الفوز بلقب مسابقة كأس إسبانيا لكرة القدم، وذلك عندما يلتقون فريق ريال بلباو في المباراة النهائية.

  • تاريخ النشر: 24 مايو, 2012

في النهائي أمام بلباو لاعبو برشلونة يتعهدون بإهداء جوارديولا لقب كأس إسبانيا قبل الوداع

يحرص لاعبو نادي برشلونة الإسباني على توديع مدربهم بيب جوارديولا غدا الجمعة بأفضل طريقة ممكنة عن طريق الفوز بلقب مسابقة كأس إسبانيا لكرة القدم، وذلك عندما يلتقون فريق ريال بلباو في المباراة النهائية.

وسيقوم جوارديولا -أنجح مدرب في تاريخ برشلونة- بتسليم مهام عمله إلى مساعده تيتو فيلانوفا بعد نهائي الجمعة الذي سيلتقي فيه مع أتلتيك بلباو.

وقاد جوارديولا برشلونة لإحراز 13 لقبا من أصل 18 لقبا نافس عليهم الفريق منذ عام 2008  خلال أربعة أعوام تدريبية مذهلة للمدرب الشاب مع النادي الكاتالوني.

ولكن هزيمتي برشلونة أمام تشيلسي الإنجليزي في دوري أبطال أوروبا وأمام ريال مدريد في الدوري الإسباني سرقتا جزءا من بريق إنجازات جوارديولا، كما أنهما كانتا كفيلتين بإقناع جوارديولا /42 عاما/ بأن وقت الرحيل قد حان.

والآن فإن لاعبى برشلونة مصممون على منح جوارديولا أفضل وداع ممكن عن طريق إحراز اللقب 14 للفريق تحت قيادته.

وقال جيرارد بيكي مدافع برشلونة: "نريد الفوز باللقب الكأس من أجله.. سيكون وداعه مؤلما" رغم ما تردد عن وقوع خلافات بين اللاعب ومدربه هذا الموسم.

وأضاف: "جميعنا تعلم كثيرا منه، وخاصة أنا.. سيترك فراغا كبيرا  بالفريق".

وترددت شائعات أخرى، أغلبها بين صحف مدريد، عن أن جوارديولا ليس راضيا تماما عن قرار تصعيد مساعده فيلانوفا لخلافته في منصبه.

ولكن سيسك فابريجاس -لاعب خط وسط برشلونة- نفى هذه الشائعات قائلا: "إن علاقتهما جيدة للغاية.. إن سماع ما يقولونه عن تيتو وبيب أمر مؤلم حقا. فكل هذا خاطيء تماما، لا توجد أية مشكلات بينهما".

وأضاف فابريجاس أن اللاعبين يريدون "رد الجميل للمدرب بإحراز هذه الكأس.. سنفتقده كثيرا حقا.. سنكون متحفزين للغاية يوم الجمعة".

ويغيب عن صفوف برشلونة غدا المصابون كارلس بويول وإريك أبيدال وديفيد فيا.

يذكر أن برشلونة وبلباو هما الفريقان الأكثر فوزا بلقب كأس إسبانيا برصيد 25 لقبا و23 لقبا على الترتيب.

ولكن بلباو لم يحرز أي ألقاب منذ عام 1984 ويسعى للثأر لهزيمته 1/4 أمام برشلونة في نهائي كأس إسبانيا عام 2009، كما أن الفريق حريص على إنهاء موسمه بتحقيق أي نجاح بعدما خسر نهائي بطولة الدوري الأوروبي صفر/3 أمام أتلتيكو مدريد في التاسع من الشهر الجاري.

وكان بلباو هو الفريق الأكثر خوضا للمباريات بهذا الموسم؛ حيث لعب إجمالي 69 مباراة. ولذلك فقد بدا الفريق منهكا تماما قبل ثلاثة أسابيع أمام أتلتيكو مدريد، ولكن ينتظر أن يبدو في حالة أفضل غدا بعد عطلة استمرت لنحو الأسبوعين، خاصة وأن الفريق لا يعاني من أي حالات إصابة.

وسيكون اعتماد الفريق الأساسي في خط الهجوم غدا كالعادة على لاعب منتخب إسبانيا فيرناندو يورنتي.

وقال يورنتي: "أثبتنا هذا الموسم أننا رفعنا مستوى أدائنا.. نعرف أنهم متفوقون علينا، ولكن في مباراة وحيدة بإمكاننا أن نفاجئهم".

ويستعد 25 ألف مشجع من بلباو و15 ألف مشجع من برشلونة للذهاب إلى مدريد لحضور المباراة ، ويستعد كثيرون لإطلاق صفارات الاستهجان أثناء عزف السلام الوطني لإسبانيا قبل المباراة التي سيحضرها ولي العهد الإسباني الأمير فيليب.

وفاجأ إسبيرانزا أجويري -رئيس الحكومة الإقليمية بمدريد والمخلص للقومية الإسبانية- البلاد بإعلانه أنه في حالة إطلاق صفارات الاستهجان أثناء عزف السلام الوطني -كما هو معتاد من جماهير بلباو وبرشلونة- فسيتم إلغاء مباراة نهائي الكأس وإقامتها في موعد لاحق بدون جمهور.