EN
  • تاريخ النشر: 01 يناير, 2012

خلال عودتهم للقاهرة من المحلة الكبرى لاعبو الأهلي يلتقتون الصور داخل مدرعات الشرطة

محمد أبوتريكة في سيارة الشرطة

أبوتريكة يبتسم داخل سيارة الشرطة

رغم الأزمة وسوء الظروف، استغل لاعبو الأهلي المصري رحلة عودتهم من مدينة المحلة الكبرى (في دلتا النيل) في التقاط الصور التذكارية داخل عربة الأمن المركزي

  • تاريخ النشر: 01 يناير, 2012

خلال عودتهم للقاهرة من المحلة الكبرى لاعبو الأهلي يلتقتون الصور داخل مدرعات الشرطة

رغم الأزمة وسوء الظروف، استغل لاعبو الأهلي المصري رحلة عودتهم من مدينة المحلة الكبرى (في دلتا النيل) في التقاط الصور التذكارية داخل عربة الأمن المركزي التابعة للشرطة المصرية، وذلك عقب إلغاء مباراة الفريق أمام غزل المحلة لاجتياح جماهير أصحاب الأرض للملعب اعتراضا على قرار للحكم ياسر عبد الرؤوف.

ونقلت سيارات الأمن المركزي المصفحة الجهاز الفني ولاعبي الأهلي خوفا من استقلال الحافلة الخاصة بهم وتعرضهم للرشق من قبل جماهير المحلة بالحجارة والاعتداء عليهم.

واستغل نجوم الأهلي التواجد داخل سيارة الأمن المركزي لالتقاط صور تذكارية داخل السيارة في لقطة طريفة من لاعبي الفريق الأحمر.

وقال أحمد فتحي -ظهير أيمن الأهلي من داخل المدرعة لقناة النادي-: "احنا بنهزر ونضحك جوة المدرعات.. لكن مفيش قلق الحمدلله".

وتوترت الأجواء داخل مدينة المحلة الكبرى، بعدما تم إلغاء مباراة الأهلي وغزل المحلة بسبب احتساب ياسر عبد الرؤوف حكم المباراة الهدف الثاني للأهلي، بعدما دخلت الكرة المرمى وتجاوزت الشباك دون أن تستقر بها، نظرا لوجود ثقب بالشباك.

 وقامت جماهير أصحاب الأرض باقتحام ملعب المباراة، وحاولت التعدي على طاقم التحكيم ورشقت جماهير الأهلي بالحجارة، ما استدعى الأمن لتكثيف تواجده بعد المباراة حتى تتمكن بعثة الأهلي من العودة للقاهرة بسيارات الأمن المركزي "المصفحة" لتفادي هجوم جماهير المحلة على فريق القلعة الحمراء.

ومن المقرر أن يجتمع مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم لبحث الأزمة، وإعلان فوز الأهلي بالمباراة وفرض عقوبات على غزل المحلة.