EN
  • تاريخ النشر: 16 أبريل, 2009

القبض على مدير ناديهما لاعبان مغربيان يثيران الذعر في شوارع بلجيكا بمسدس

أولميرس يكمل مشواره مع شارليروا

أولميرس يكمل مشواره مع شارليروا

أثار المغربيان صلاح الدين السباعي وعبد المجيد أولميرس لاعبا شارليروا البلجيكي الرعب في شوارع بلجيكا، بعد أن كانا يلهوان بمسدس كهربائي في الشارع؛ مما تتسبب في حالة ذعر شديد للمارة الذين أبلغوا الشرطة على الفور.

أثار المغربيان صلاح الدين السباعي وعبد المجيد أولميرس لاعبا شارليروا البلجيكي الرعب في شوارع بلجيكا، بعد أن كانا يلهوان بمسدس كهربائي في الشارع؛ مما تتسبب في حالة ذعر شديد للمارة الذين أبلغوا الشرطة على الفور.

قالت صحيفة "الصباح" المغربية إن السباعي وأولميرس استفزا الشرطة البلجيكية، بعد تعدد الشكاوى ضدهما يوم الأحد الماضي، حيث اعتقد المارة أن المسدس حقيقي مما قد يضع حياتهم في خطر حقيقي.

ونجحت الشرطة البلجيكية في الوصول إلى اللاعبين في الحال وتم ضبطهما، ومع التحقيقات التي حضرها موجي بيات مدير شارليروا اكتشفا أن المسدس بالفعل ليس حقيقيا؛ مما دعا الشرطة للإفراج عنهما بعد أخذ بياناتهما وأقوالهما مع تعهدات بعدم تكرار الأمر مرة ثانية.

وعلى رغم ذلك اضطرت الشرطة لاعتقال موجي، بعد أن دخل في مناوشات عديدة مع الشرطة أثناء التحقيقات.

يذكر أن صلاح الدين السباعي يلعب في صفوف أسود الأطلسي حاليا، فيما يبتعد أولميرس منذ عام 2004 في أعقاب إصابته بكسر في ساقه فضل بعده الابتعاد عن المنتخب والتركيز مع فريقه فقط.

يذكر أن شارليروا يحتل المركز الثالث عشر في بطولة الدوري البلجيكي برصيد 34 نقطة، ويضم اللاعب مغربيا ثالثا هو محسن ياجور مهاجم المنتخب المغربي، والذي تألق مع بدايات الألفية الثالثة.

ويبلغ السباعي، الذي يلعب في مركز الدفاع، من العمر 24 عاما، ولا يزال العمر أمامه طويلا فيما يبلغ أولميرس من العمر 31 عاما.