EN
  • تاريخ النشر: 23 أبريل, 2009

أسقط السيدة العجوز ذهابا وإيابا (2-1) لاتسيو يذيق يوفنتوس مرارة الخسارة ويتأهل لنهائي إيطاليا

لاتسيو أطاح بيوفنتوس في كأس إيطاليا

لاتسيو أطاح بيوفنتوس في كأس إيطاليا

أذاق لاتسيو مضيفه يوفنتوس مرارة الخسارة للمرة الثانية في نصف نهائي كأس إيطاليا؛ ليتأهل للمباراة النهائية، بعدما تغلب على "السيدة العجوز" (2-1) خلال مباراة الإياب لدور الأربعة، وكان لقاء الذهاب قد انتهى لصالح النادي المنتمي للعاصمة بنفس النتيجة.

أذاق لاتسيو مضيفه يوفنتوس مرارة الخسارة للمرة الثانية في نصف نهائي كأس إيطاليا؛ ليتأهل للمباراة النهائية، بعدما تغلب على "السيدة العجوز" (2-1) خلال مباراة الإياب لدور الأربعة، وكان لقاء الذهاب قد انتهى لصالح النادي المنتمي للعاصمة بنفس النتيجة.

ويواجه لاتسيو الفائز في مباراة إنترميلان وسامبدوريا يوم الخميس، وكان الذهاب قد انتهى لصالح الثاني وسط جماهيره بثلاثية نظيفة.

سجل هدفي لاتسيو المهاجم الأرجنتيني ماورو زاراتي في الدقيقة 38، المدافع الصربي أليكساندر كولاروف في الدقيقة 52، وجاء هدف يوفنتوس في الدقيقة 64 عن طريق اليساندرو ديل بييرو.

دخل يوفنتوس المباراة باحثا عن تسجيل هدف أول سريعا حتى يعوض تأخره في لقاء الذهاب بنتيجة (2-1)، ولكن وضح عليه التأثر بوجود الثلاثي أليساندرو ديل بييرو وماورو كامورانيزي والتشيكي بافيل نيدفيد، كما واجه إصرارا من لاعبي لاتسيو للحفاظ على حظوظهم للتأهل إلى اللقاء النهائي على حساب "السيدة العجوز".

ونجحت محاولات لاتسيو الهجومية في هزّ شباك جانلويجي بوفون حارس يوفنتوس في الدقيقة 38، بواسطة تسديدة قوية من زاراتي (معار من السد القطري) أمام منطقة الجزاء؛ لتمر الكرة من فوق بوفون الذي حاول التصدي للتسديدة دون جدوى.

دفع المدير الفني ليوفنتوس -كلاوديو رانييري في الشوط الثاني- بنيدفيد وكامورانيزي وأخيرا ديل بييرو، أملا في زيادة الفعالية الهجومية وتحقيق المهمة الصعبة بتسجيل ثلاثة أهداف لحسم المباراة والتأهل للقاء النهائي، ولكن خطط أصحاب الأرض أصيبت في مقتل بحلول الدقيقة 52.

شهدت الدقيقة 52 تسجيل لاتسيو للهدف الثاني بواسطة كولاروف، الذي سدد من خارج منطقة الجزاء، لترتطم الكرة بقدم التشيكي زيدينيك جريجيرا قبل أن تخدع بوفون الذي وقف غير مصدق إصابة مرماه بهدف آخر.

ونجح ديل بييرو في تسجل الهدف الأول ليوفنتوس في الدقيقة 64، بعدما تلقى تمريرة عرضية من كامورانيزي المنطلق في الجانب الأيمن، قبل أن يستقبلها على صدره ويحول الكرة بتسديدة قوية إلى داخل شباك لاتسيو.

ووقف القائم الأيسر لمرمى لاتسيو أمام محاولة رأسية نيدفيد في الدقيقة 74، لتضيع فرصة حقيقية ليوفنتوس لتسجيل هدف ثاني.

ولعب يوفنتوس منذ الدقيقة 82 بعشرة لاعبين، بعدما قام حكم المباراة بإشهار البطاقة الحمراء في وجه كامورانيزي، بعدما اعترض على منحه إنذارا، لتصبح مهمة تسجيل ثلاثة أهداف أخرى لأصحاب الأرض مستحيلة، حتى أطلق الحكم صافرته معلنا نهاية المباراة.