EN
  • تاريخ النشر: 18 يناير, 2009

رئيس ميلان يرحب بالعرض الإنجليزي كل المحيطين بكاكا يرفضون رحيله لمانشستر سيتي

كاكا يرفض إغراءات مانشستر سيتي

كاكا يرفض إغراءات مانشستر سيتي

تسارعت الأحداث في قضية انتقال البرازيلي ريكاردو كاكا نجم ميلان الإيطالي إلى مانشستر سيتي الإنجليزي، ففي الوقت الذي أكد فيه اللاعب رفضه التام للعرض، شدد رئيس ميلان سيلفيو بيرلسكوني على صعوبة رفض العرض المغري، فيما طلب البرازيلي رونالدينيو من مواطنه البقاء، وحذره -كاكا- الإسباني فرناندو توريس مهاجم ليفربول من الانتقال لمانشستر سيتي.

تسارعت الأحداث في قضية انتقال البرازيلي ريكاردو كاكا نجم ميلان الإيطالي إلى مانشستر سيتي الإنجليزي، ففي الوقت الذي أكد فيه اللاعب رفضه التام للعرض، شدد رئيس ميلان سيلفيو بيرلسكوني على صعوبة رفض العرض المغري، فيما طلب البرازيلي رونالدينيو من مواطنه البقاء، وحذره -كاكا- الإسباني فرناندو توريس مهاجم ليفربول من الانتقال لمانشستر سيتي.

وقال كاكا -في تصريح لصحيفة "ذا صن" البريطانية - "مانشستر يونايتد وأرسنال يلعبان بشكل يختلف تماما عن باقي الأندية الإنجليزية، ويتميزان باللعب المفتوح بعكس الفرق الأخرى".

وكان أحسن لاعب في العالم عام 2007 قد أبدى رغبته في اللعب لمانشستر يونايتد أو أرسنال، الذي وصفهما بالأفضل في الدوري الإنجليزي.

ورفض النجم البرازيلي الحديث عن أن والده الذي يعمل مديرا لأعماله هو الذي سيحدد وجهته القادمة، لكنه أكد أنه يستشير والده ووالدته وزوجته في مثل هذه القرارات المصيرية.

وجاءت تصريحات كاكا في الوقت الذي أعلن فيه سيلفيو بيرلسكوني رئيس نادي ميلان الإيطالي أنه اقترب بشدة من الموافقة على بيع كاكا لنادي مانشستر سيتي الإنجليزي.

وأكد بيرلسكوني -في تصريحات لوسائل الإعلام الإيطالية- أن مانشستر سيتي تقدم بعرض مغر للغاية، حيث عرضت على كاكا 15 مليون يورو في الموسم الواحد بعد خصم الضرائب.

وأوضح رئيس ميلان أنه إذا لم يبع كاكا سيتعرض النادي لأزمة مالية شديدة، لكنه اعترف في الوقت نفسه بصعوبة مواجهة جماهير النادي بخبر رحيل كاكا، خاصة بعد تجمهر عدد منهم مطالبين ببقاء النجم البرازيلي.

وأفادت تقارير صحفية بأن مانشستر سيتي سيدفع 112 مليون يورو لميلان، بينما سيحصل كاكا على 380.000 يور في الأسبوع الواحد.

وعلى صعيد متصل، حث النجم البرازيلي رونالدينيو مواطنه وزميله في نادي ميلان كاكا على عدم الرحيل إلى مانشستر سيتي، بقوله "كاكا أرجوك ابق في ميلان".

وأكد رونالدينيو -في تصريح لجريدة "ديلي ستار" الإنجليزية- أنه في حال رحيل كاكا من ميلان، فإن الأمر سيصبح في غاية الصعوبة بالنسبة للنادي، معتبرا أن كاكا أحد رموز "الروسونيري".

وأشار النجم البرازيلي الذي انتقل إلى ميلان في بداية هذا الموسم، إلي أن رحيل كاكا سيصعب فرص الفريق في المنافسة على لقب الدوري الإيطالي، ومن ثم العودة من جديد للعب في دوري أبطال أوروبا.

من جهته، حذر النجم الإسباني فيرناندو توريس مهاجم ليفربول الإنجليزي النجم البرازيلي من الانتقال إلى مانشستر سيتي، مشيرا إلى أن هذا النادي ليس بالفريق الصحيح الذي يلعب له كاكا.

وقال توريس -في تصريحات لجريدة "ديلي ميل" الإنجليزية- "إن كاكا لاعب كبير يرغب دائما في أن يلعب مع أندية تنافس على البطولات، فكيف ينتقل إلى ناد ينافس على البقاء في الدوري الإنجليزي، وسيكون إنجازا إذا حقق مركزا متوسطا في الجدول".

ورفض توريس السياسة التي يتبعها ملاك مانشستر سيتي في رغبتهم في شراء النجوم، مؤكدا أن عليهم بناء فريق قوي في البداية ثم أن يسعوا لضم لاعبين كبار.

على صعيد متصل، طالب النجم الإنجليزي ديفيد بيكام البرازيليَّ كاكا بالبقاء في ميلان وعدم قبول عرض مانشستر سيتي، مؤكدا أن المال ليس كلَّ شيء في كرة القدم.

وأوضح بيكام المعار إلى ميلان من النادي الأمريكي إل إيه لي جالكسي لشهرين، في تصريح لجريدة "ديلي ميل" عقب مباراة الفريق أمام فيورنتينا، التي انتهت بفوز ميلان بهدف نظيف، أن التصفيق الحارّ لكاكا عقب اللقاء لم يكن لوداعه ولكن لصعوبة الفوز الذي تحقق على فيورنتينا.