EN
  • تاريخ النشر: 15 أبريل, 2009

بعدما فقد تعاطف الجماهير كلام نهائي: التايب يرحل عن الهلال نهاية الموسم

التايب والجابر ينفيان أي خلاف بينهما

التايب والجابر ينفيان أي خلاف بينهما

باتت أيام طارق التايب -المحترف الليبي ضمن صفوف فريق الهلال السعودي- معدودة، رغم محاولات اللاعب وإدارة النادي نفي وجود خلافات بينهما، خاصة بعد التصرف الأخير للتايب بعد تغييره خلال مباراة الاتحاد في نهائي دوري المحترفين، والتي خسرها الهلال 1-2.

باتت أيام طارق التايب -المحترف الليبي ضمن صفوف فريق الهلال السعودي- معدودة، رغم محاولات اللاعب وإدارة النادي نفي وجود خلافات بينهما، خاصة بعد التصرف الأخير للتايب بعد تغييره خلال مباراة الاتحاد في نهائي دوري المحترفين، والتي خسرها الهلال 1-2.

ونفى مدير الكرة بنادي الهلال -سامي الجابر- والتايب وجود أية خلافات بينهما، بعد أن أثار أحد الإعلاميين وجود مشكلة؛ مما اضطر الجابر إلى إحضار الصحفيين بجانب سيارة التائب والتأكيد على أنه لا توجد أية مشاكل، وذلك حسبما ذكرت جريدة "الرياض" السعودية اليوم الأربعاء.

وقال الجابر: "أحترم طارق، وأقدره ولا توجد بيننا أية مشاكل، أو خلافات، وما يحدث من أي لاعب داخل الملعب أمر طبيعي حدث لنا عندما كنا لاعبين، ولكن لا توجد مع التايب مشاكل، وكل ما يقال أمور مغلوطة الهدف منها تدمير النادي".

من جانبه، أكد اللاعب طارق التايب أن ما يهمه هو الأداء داخل الملعب، وعدم النظر عما يكتب عنه، وقال: "لا أقرأ الصحف ولا أطلع على المنتديات، لهذا تجدني لا أعرف ما يكتب عني، أما مشاكلي مع مدير الكرة سامي الجابر، فهي قصص تقال من فترة وليس الآن".

وأضاف: "كل ما يهمني حاليا خدمة الهلال فقط، كما أنني اعتذرت للمدرب عما بدر مني بعدم الجلوس على مقاعد الاحتياطية، لأنني كنت أرغب اللعب لأقدم كل ما لدي، ولكنني أعتذر وأعد بتقديم مستوى أفضل في مواجهة النصر".

من جانبه، أكد الأمير عبد الرحمن بن مساعد رئيس نادي الهلال أنه لا توجد نية لمعاقبة التايب، وأن مسألة الاستغناء عنه لن تتحدد إلا بعد نهاية الموسم .

وقال الأمير عبد الرحمن إنه سيكون هناك تقييم لجميع الأجانب، أما ما فعله التايب، فالمدرب أكد للاعب بأنه هو المسؤول عن تغييره، وأنه يجب عليه تقبل القرار.

وكان التائب أبدى تذمراً عند استبداله في مباراة الاتحاد الأخيرة، احتجاجاً على قرار المدرب بتغييره، وارتفعت حدة الخلاف بينهما، مما أدى إلى تدخل الإدارة التي تنوي معاقبته وإبعاده عن الفريق وعدم التجديد له، بعد تصرفاته في اللقاء السابق أمام الاتحاد.

وتعد هذه الحادثة مبررا قويا للاستغناء عن التايب بدون اعتراض الجماهير الهلالية التي طالما ساندته طوال الفترة الماضية، خاصة أنها كانت تؤمل كثيرا عليه، إلا أن اللاعب لم يقدم ما يشفع له عند الجماهير هذا الموسم.

ولعب التايب مع فريقه الهلال في الموسم الحالي 16 مباراة فقط من أصل 34 مباراة حتى الآن، أي "1041 دقيقة من أصل 3060 دقيقةما يعني أن الفائدة منه لم تكن بالمستوى المطلوب، ولا سيما أنه لاعب محترف، وكان غيابه لأحد سببين، إما الإيقاف مطلع الموسم أكثر من شهر ونصف، وإما الإصابة.