EN
  • تاريخ النشر: 24 مارس, 2010

اعتبر التأهل للمونديال مفاجأة قندوز: اللاعبون القدامى لا يحترمون "سعدان"

النجومُ القدامى يحاصرون سعدان بالاتهامات

النجومُ القدامى يحاصرون سعدان بالاتهامات

شن محمود قندوز -قائد المنتخب الجزائري عام 1986، والمحلل الرياضي حاليا- هجوما جديدا على رابح سعدان -المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم- مؤكدا أن الشيخ بات يفتقد احترام لاعبي الجزائر القدامى، بعدما تراجع عن تصريحاته السابقة بالمنافسة على لقب بطولة إفريقيا إلى الظهور المشرف فقط في كأس العالم، وهو الأمر الذي يفطن له اللاعبون القدامى.

  • تاريخ النشر: 24 مارس, 2010

اعتبر التأهل للمونديال مفاجأة قندوز: اللاعبون القدامى لا يحترمون "سعدان"

شن محمود قندوز -قائد المنتخب الجزائري عام 1986، والمحلل الرياضي حاليا- هجوما جديدا على رابح سعدان -المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم- مؤكدا أن الشيخ بات يفتقد احترام لاعبي الجزائر القدامى، بعدما تراجع عن تصريحاته السابقة بالمنافسة على لقب بطولة إفريقيا إلى الظهور المشرف فقط في كأس العالم، وهو الأمر الذي يفطن له اللاعبون القدامى.

وقال قندوز في تصريحات نقلتها صحيفة "الهداف" الجزائرية إن نتائج الجزائر في الفترة الأخيرة مخيبة للآمال، وإن سعدان راوغ الجميع حينما أعلن بعد التأهل للمونديال أنه سينافس على بطولة كأس الأمم الإفريقية التي أقيمت في أنجولا، وهو الهدف الذي عُيّن من أجله، لكنه خسر رهانه، وعاد وأكد أنه سيحقق نتائج جيدة في المونديال، لكنه تراجع بعد ذلك أيضا، ووعد بالظهور المشرف فقط.

وكشف المحلل الرياضي أن التأهل للمونديال كان مفاجأة لم يكن يتوقعها كثيرون؛ حيث كانت كل الطموحات تتركز في المنافسة على اللقب الإفريقي، لكن بعد أن خطف الخضر بطاقة التأهل تغيرت الأهداف والطموحات سريعا.

وأشار قندوز إلى أن سعدان مدرب جيد من الناحية الفنية، ويجب أن يستمر في قيادة الفريق في المونديال؛ لأنه من الصعب أن يكون سعدان هو المدرب الذي قاد الفريق في التصفيات ويعرف كل كبيرة وصغيرة عن الفريق وتأتي بمدرب آخر في النهائيات.

وكشف أنه تعرض لانتقادات شديدة بعد مواقفه السابقة مع الشيخ سعدان، وفي الوقت الحالي من هاجموني هم أنفسهم من يطالبون بإقالته، ولكني لا أطلب ذلك الأمر في الوقت الراهن، لكنه فقط يثبت أنه كان على صواب من خلال رأيه في رابح سعدان.

كان قندوز قد تعرض لتهديدات من قبل متعصبين جزائريين بسبب مواقفه المخالفة لرابح سعدان المدير الفني للمنتخب الجزائري؛ مما دفع قندوز لإعلانه اعتزال التحليل الرياضي.

وفور خروج المنتخب الجزائري من بطولة الأمم الإفريقية بأنجولا قال قندوز: إن المنتخب الجزائري ليس بالقوي.. إنه لم يُقدّم أي شيء خلال بطولة أمم إفريقيا، ختمها بهزيمة "العار" أمام مصر، بسبب المدير الفني رابح سعدان.