EN
  • تاريخ النشر: 30 أبريل, 2009

قرر التركيز على الجوانب الفسيولوجية قطبي يستدعي كريمي للمنتخب الإيراني

قطبي يستدعي كريمي

قطبي يستدعي كريمي

أكد المدرب الجديد للمنتخب الإيراني الأول لكرة القدم أفشين قطبي اليوم الخميس أنه سيركز على النواحي الفسيولوجية بدلا من الجوانب الفنية والتكتيكية لفريقه قبل المباريات الثلاث المتبقية له في التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.

أكد المدرب الجديد للمنتخب الإيراني الأول لكرة القدم أفشين قطبي اليوم الخميس أنه سيركز على النواحي الفسيولوجية بدلا من الجوانب الفنية والتكتيكية لفريقه قبل المباريات الثلاث المتبقية له في التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.

وقال قطبي خلال مقابلة مع شبكة "خبر" الإخبارية "مع الأخذ بعين الاعتبار أن الفترة القصيرة المتبقية على انطلاق المباراة المقبلة (السادس من حزيران/يونيوليس هناك ضرورة للعمل على تحسين الوضع الفني والتكتيكي، ولكن يجب أن يتم التركيز على النواحي الفسيولوجية للفريق واللاعبين".

وخسرت إيران 1/2 أمام السعودية في تصفيات كأس العالم الشهر الماضي، لتتقلص فرصة الفريق للوصول حتى للمركز الثالث في المجموعة الثانية من التصفيات الآسيوية، والذي يمنح صاحبه حق المشاركة في الدور الفاصل على الأقل.

وأوضح قطبي أن ما يحتاجه الآن هو نقل الطاقة الإيجابية للاعبين والجماهير، فالمباريات القادمة يجب أن نحقق فيها الفوز أولا خارج الملعب ثم داخل الملعب.

وبعد أن حصد الفريق ست نقاط فقط من خمس مباريات، فإنه لا بديل أمام المنتخب الإيراني سوى التكشير عن أنيابه أمام الكوريتين الشمالية والجنوبية في بيونج يانج وسول وكذلك أمام الإمارات في طهران.

واعترف قطبي بأنه ليس هناك وقت لاختبار لاعبين جدد؛ حيث أننا لا بد وأن نعتمد على اللاعبين الأكثر خبرة في المباريات المقبلة.

وسيتوجه المدرب قطبي الأمريكي من أصل إيراني، الذي تولى تدريب الفريق الإيراني الأسبوع الماضي، لزيارة اللاعبين الإيرانيين الذين يلعبون في مسابقات الدوري الإنجليزي والألماني والأسباني، ومن المتوقع أن يتم استدعائهم جميعا لتمثيل المنتخب الوطني.

وربما تكون مشكلة قطبي هي أن اللاعبين مثل مهدي ماهدافيكيا لاعب اينتراخت فرانكفورت الألماني وفهد هاشميان لاعب بوخوم وآندرانيك تيموريان لاعب بارنسلي الإنجليزي، لا يلعبون حاليا ضمن صفوف الفريق الأول، أو أنهم لم يلعبوا منذ مدة طويلة.

كما سيواجه قطبي مشكلة أخرى هي أنه برغم أن الموسم قد انتهى فمازال بعض اللاعبين المحليين يشاركون مع أنديتهم في دوري أبطال أسيا، ولن يتمكنوا من المشاركة في تدريبات المنتخب الأول في الوقت الحالي.

ومن المتوقع أن يستدعي المدرب الجديد، نجم بايرن ميونيخ الألماني سابقا ولاعب خط وسط بيرسبوليس طهران حاليا على كريمي، إلى صفوف المنتخب الأول مجددا.