EN
  • تاريخ النشر: 13 أكتوبر, 2009

بعد فوز التانجو على منتخب بلادهم قراصنة من بيرو يقتحمون موقع مارادونا الإلكتروني

جماهير بيرو تريد الانتقام من مارادونا

جماهير بيرو تريد الانتقام من مارادونا

تعرض الموقع الإلكتروني لأسطورة كرة القدم العالمية دييجو مارادونا -المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني- لهجوم من قراصنة إنترنت، ادعوا أنهم من بيرو، حيث سخروا من النجم الكبير ونعتوه بأنه "كثير البكاء".

تعرض الموقع الإلكتروني لأسطورة كرة القدم العالمية دييجو مارادونا -المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني- لهجوم من قراصنة إنترنت، ادعوا أنهم من بيرو، حيث سخروا من النجم الكبير ونعتوه بأنه "كثير البكاء".

وكتب مقتحم الموقع "من أجل أكثر الأشخاص بكاء على مر العصور. فزتم علينا في كرة القدم؛ لكننا انتصرنا على شبكة الإنترنتإلى جوار صورة لمارادونا وهو ينتحب، وأسفل ذلك كتب "تحيا بيرو، أيها الوغد".

وحافظت الأرجنتين على آمالها في التأهل إلى كأس العالم 2010، في جنوب إفريقيا، عن قارة أمريكا الجنوبية، بعد الفوز على ضيفتها بيرو، يوم الأحد الماضي 2-1 بهدف، في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، لا يعترف البيروفيون بصحته، فضلا عن اتهامهم لحكم المباراة البوليفي رينيه أوتوبيه بمحاباة أصحاب الأرض في أكثر من قرار آخر.

وكانت الجماهير الأرجنتينية قد استقبلت النجم جونزالو هيجوين، المولود في فرنسا، استقبالا حارا، بعدما سجل هدف الفوز في الدقائق الأخيرة؛ لتتجدد آمال التانجو في التأهل إلى بطولة كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا.

ونجح هيجوين في أول استدعاء له إلى المنتخب الأرجنتيني الأول، ولم ترتعش القدم اليمنى للاعب ريال مدريد، وهو يسدد التمريرة الساحرة التي تلقاها من النجم الموهوب بابلو أيمار داخل الشباك، كما يقول الكتاب، فقد تقدم اللاعب مترا إلى الأمام قبل أن يطلق تسديدة إلى أبعد نقطة في الزاوية المضادة؛ ليتركها الحارس لياو بوترون دون أي فرص لإنقاذ مرماه.