EN
  • تاريخ النشر: 12 أغسطس, 2011

على رغم استبعادهما عن مباراة نيوكاسل فينجر يرفض تأكيد رحيل الثنائي فابريجاس ونصري

فينجر يرفض التفريط في الإسباني فابريجاس

فينجر يرفض التفريط في الإسباني فابريجاس

أكد المدرب الفرنسي لأرسنال أرسين فينجر أن ثنائي الوسط الإسباني سيسك فابريجاس والفرنسي سمير نصري هما خارج التشكيلة التي ستواجه نيوكاسل السبت، في المرحلة الأولى من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

أكد المدرب الفرنسي لأرسنال أرسين فينجر أن ثنائي الوسط الإسباني سيسك فابريجاس والفرنسي سمير نصري هما خارج التشكيلة التي ستواجه نيوكاسل السبت، في المرحلة الأولى من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

ويأتي قرار فينجر وسط التقارير التي تتحدث عن أن فابريجاس ونصري ينتظران حسم انتقالهما من الفريق اللندني إلى برشلونة الإسباني ومانشستر سيتي على التوالي، لكن المدرب الفرنسي أكد رغم ذلك أنه لا يتوقع رحيلهما.

وقال فينجر -خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم-: "لا أتوقع رحيل أحد. الأمر الأفضل قبل يوم من انطلاق البطولة هو عدم التركيز على أي انتقال محتمل. في هذه اللحظة لا توجد هناك أية أخبار. إذا كانت هناك أخبار فسأزودكم بها. سأقرر ما هو الأفضل بالنسبة للفريق".

وتابع فينجر "مشاعري الشخصية ليست مهمة، ما يهم هو النادي والنتائج التي نحققها. لا أشعر بالخيبة من موقفهما (فابريجاس ونصري). إنهما محترفان ولا آخذ الأمور على المحمل الشخصي...".

وعن استبعاد اللاعبين عن مباراة نيوكاسل، قال فينجر: "إنه (نصري) مريض. لا يوجد هناك أي أمر آخر... سيسك ليس مصابا لكنه ليس جاهزا للمباريات. لا أريد أن أتعمق في المسألة أكثر من ذلك".

ورد فينجر على سؤال حول التأثير الذي سيخلفه رحيل فابريجاس ونصري على الفريق في حال تمت الصفقتان، قائلا "مانشستر يونايتد باع (البرتغالي كريستيانو) رونالدو. فهل هذا يعني أنهم ليسوا بالفريق الكبير؟ نريد فريقا ملتزما تماما على أرضية الملعب. ما يهم هو أن يقدم اللاعبون الذين يلعبون كل ما لديهم 100 بالمائة".

وختم بالقول: "في الوقت الحالي نملك فريقا كبيرا (من حيث عدد اللاعبين ونوعيتهم). لسنا في وضع الفريق الذي يفتقر إلى اللاعبين".

وكانت إذاعة "بي بي سي" نقلت -عن أحد المصادر داخل النادي اللندني- قوله: إن الأمور سويت بين الأخير وبرشلونة بشأن استعادة النادي الكتالوني لخدمات فابريجاس الذي تأسس في أكاديمية النادي، وإن الأموال التي سيجنيها فريق فينجر ستستثمر في لاعبين.

وكشفت الإذاعة البريطانية عن أن برشلونة وافق على دفع مبلغ قدره 30 مليون جنيه إسترليني، بالإضافة إلى خمسة ملايين إضافية تسدد على دفعات، مشيرة إلى أن فابريجاس اضطر للتنازل عن مبلغ قيمته أربعة ملايين جنيه إسترليني (مليون عن كل عام لم يكمله في صفوف أرسنال يحصل عليها عادة كمكافأة علاوة على أجره).

وكان فابريجاس انضم إلى أرسنال وهو في السادسة عشرة من عمره عام 2003م، قادما من أكاديمية برشلونة، وخاض حتى الآن 58 مباراة دولية في صفوف منتخب بلاده، وأحرز معه كأس أوروبا عام 2008م وكأس العالم 2010م.

أما بالنسبة لنصري -24 عاما- فقد انضم إلى أرسنال قبل ثلاثة مواسم، قادما من مرسيليا.