EN
  • تاريخ النشر: 24 يناير, 2009

فضل التمتع بحياته عن الاستمرار تحت ضغط فيلبس لن يدافع عن ذهبياته الثماني في أولمبياد لندن

فيلبس يريد الاستمتاع بحياته

فيلبس يريد الاستمتاع بحياته

أكد السباح الأمريكي الأسطورة مايكل فيلبس -الذي دخل تاريخ الألعاب الأولمبية من بابه الواسع عندما حصل على 8 ذهبيات في دورة أولمبية واحدة في بكين عام 2008- بأنه لن يدافع عن ذهبياته الثماني في أولمبياد لندن المقبل عام 2012.

أكد السباح الأمريكي الأسطورة مايكل فيلبس -الذي دخل تاريخ الألعاب الأولمبية من بابه الواسع عندما حصل على 8 ذهبيات في دورة أولمبية واحدة في بكين عام 2008- بأنه لن يدافع عن ذهبياته الثماني في أولمبياد لندن المقبل عام 2012.

وقال فيلبس الذي اختير أفضل رياضي أمريكي العام الماضي بفضل إنجازاته الأولمبية "لن أكرر المشاركة في ثمانية سباقات في أية بطولة مقبلة، سواء في بطولة العالم أم في الدورة الأولمبية المقبلة في لندن، أنا واثق من ذلك".

وحطم فيلبس الرقم القياسي في حصد المعدن الذهبي في دورة واحدة والذي كان مسجلا باسم مواطنه الشهير مارك سبيتز خلال أولمبياد ميونيخ عام 1972، ولم يكتفِ بذلك بل حطم الرقم القياسي العالمي في سبعة من أصل ثمانية سباقات، رافعا رصيده إلى 16 ميدالية أولمبية (رقم قياسي) منها 14 ذهبية.

وأكد أن قراره سيجعل الضغوط أقل عليه؛ لأنه يريد المشاركة في الألعاب المقبلة وهو يشعر باللذة بعيدا عن الضغط النفسي الذي رافقه في أولمبياد بكين العام الماضي، وقال في هذا الصدد "سأشعر باللذة من خلال متابعة بعض السباقات من المدرجات، أعتقد بأن المرة الأخيرة التي سنحت لي الفرصة بذلك كانت عام 2001 خلال مشاركتي الأولى في بطولة العالم".

وتابع "عندما تخوض سباقات كثيرة، كل ما تقوم به هو الأكل والنوم والسباحة لفترة طويلة، لقد آن الأوان لتغيير نمط حياتي بعض الشيء".

وختم السباح الأسطورة تصريحاته بالقول "ما حصل لي في أولمبياد بكين سيبقى معي إلى الأبد".