EN
  • تاريخ النشر: 26 سبتمبر, 2011

فيرجسون: القنوات التلفزيونية لها تأثير على كرة القدم الإنجليزية

فيرجسون يشيد بدور القنوات التلفزيونية

فيرجسون يشيد بدور القنوات التلفزيونية

اعترف السير أليكس فيرجسون المدير الفني لمانشستر يونايتد الانجليزي بأن القنوات التليفزيونية لها تأثير كبير على كرة القدم الإنجليزية.

قال السير اليكس فيرجسون، مدرب فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، إن الشبكات التلفزيونية وحقوق البث التلفزيوني لها تأثير كبير على كرة القدم الإنجليزية.
وأوضح فيرجسون في حديث لبي بي سي أن القنوات التلفزيونية أصبحت تتحكم في الجوانب الخاصة بلعبة كرة القدم، وذلك نظرا للأموال الهائلة التي تقدمها مقابل حقوق البث الحصري للمباريات.
وأضاف فيرجسون أن أندية كرة القدم لم تعد تتحكم في جداول المباريات، وهو ما أثر سلبيًا على المنافسة في البطولات الأوروبية.
وضرب فيرجسون مثالا على ذلك، قائلا إن الأمر يتضح جليًا، وبخاصة عندما يتم الإعلان عن جدول المباريات، فإن الشبكات التلفزيونية تختار وتحدد مواعيد مباريات الفرق الكبرى لتظهر على شاشات التلفزيون.
وأوضح فيرجحسون "قد تواجه بعض المواقف السخيفة، ومنها أن يخوض فريقك مباراة في بطولة دوري أبطال أوروبا مساء الأربعاء إما ظهر السبت، فيخوض الفريق ذاته مباراة في بطولة الدوري الإنجليزي، وإذا سألت أي مدير فني عما إذا كان قد اختار هذه المواعيد الإجابة ستكون بالنفي".
وفيما يتعلق بالعائد المالي للبث، يري فيرجسون أن الأندية الإنجليزية لا تحصل على عائد مالي كافٍ مقابل بث مباريات الفريق، على الرغم من أن الاتحاد الإنجليزي باع حقوق بث المباريات لتشاهدها الجماهير في نحو 200 دولة في شتى أنحاء العالم.
يذكر أن شبكة سكاي سبورتس قد اشترت حقوق بث مباريات الدوري الإنجليزي في فبراير/شباط 2009 مقابل 1.6 مليار جنيه إسترليني، وبمقتضى الصفقة تبث الشبكة مباريات الدوري الممتاز على مجموعة قنواتها الرياضية حتى عام 2013.
أما شركة ستانتا ومقرها ايرلندا، فقد دفعت 159 مليون جنيه إسترليني مقابل حق بث 69 مباراة في الدوري الإنجليزي لكرة القدم على مدار ثلاث سنوات، وقد حصلت شبكة أي بي اس إن التلفزيونية الأمريكية على هذه الصفقة لاحقًا.