EN
  • تاريخ النشر: 25 نوفمبر, 2010

فيرجسون يشيد بشجاعة روني "المحبط"

روني استعاد عافيته بضربة جزاء

روني استعاد عافيته بضربة جزاء

أشاد أليكس فيرجسون المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي بشجاعة مهاجم الفريق واين روني؛ الذي شارك أساسيا للمرة الأولى منذ سبتمبر/أيلول الماضي، ونجح في ترجمة ركلة جزاء حسمت نتيجة مباراة فريقه مع رينجرز في مصلحة الشياطين الحمر في دوري أبطال أوروبا الأربعاء.

أشاد أليكس فيرجسون المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي بشجاعة مهاجم الفريق واين روني؛ الذي شارك أساسيا للمرة الأولى منذ سبتمبر/أيلول الماضي، ونجح في ترجمة ركلة جزاء حسمت نتيجة مباراة فريقه مع رينجرز في مصلحة الشياطين الحمر في دوري أبطال أوروبا الأربعاء.

وقال فيرجوسون: "تحلى روني بالشجاعة عندما انبرى لتنفيذ ركلة الجزاء، على الرغم من أنه لا يتهرب من مسؤولياته عموما، وقد كانت الأمسية صعبة عليه لأنه أضاع عديد الفرص".

وكان روني أصاب العارضة بكرة رأسية في الدقيقة 40، وأضاع بعض المحاولات السهلة أمام المرمى، قبل أن يترجم ركلة الجزاء قبل نهاية المباراة بأربع دقائق؛ ليمنح بطاقة التأهل لفريقه إلى الدور الثاني.

وأدت تلك الفرص إلى شعور روني بالإحباط خلال المباراة، لكن جاءت ضربة الجزاء لتنتشل اللاعب من إحباطه خلال اللقاء.

وأضاف فيرجسون "نفذ ركلة الجزاء بطريقة رائعة، روني في حاجة إلى خوض المباريات، والحل هو منحه الفرصة لخوض الدقائق التسعين بأكملها في المباريات المقبلة؛ لكي يستعيد كامل لياقته البدنية".