EN
  • تاريخ النشر: 15 مايو, 2009

بعد إجراء تعديلات ببطولة العالم فيراري يلجأ لمحكمة ضد الاتحاد الدولي للسيارات

فيراري يرفض التعديلات

فيراري يرفض التعديلات

لجأ فريق فيراري إلى المحاكم الفرنسية من أجل منع الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" من تعديل قوانين بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد الموسم المقبل، خصوصا تلك المتعلقة بتطبيق الميزانية المحددة، وذلك حسب ما كشف رئيس الاتحاد الدولي البريطاني ماكس موزلي اليوم الجمعة.

لجأ فريق فيراري إلى المحاكم الفرنسية من أجل منع الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" من تعديل قوانين بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد الموسم المقبل، خصوصا تلك المتعلقة بتطبيق الميزانية المحددة، وذلك حسب ما كشف رئيس الاتحاد الدولي البريطاني ماكس موزلي اليوم الجمعة.

وفيراري هي من بين أربعة فرق هددت مؤخرا بالانسحاب من رياضة الفئة الأولى بعد نهاية الموسم الجاري، في حال لم يجرِ تعديلا جذريا في القوانين التي ينوي الاتحاد الدولي تطبيقها اعتبارا من 2009.

وترى فرق فيراري وتويوتا وريد بول ورينو أن التطبيق الاختياري للميزانية المحددة بأربعين مليون جنيه (نحو 45 مليون يورو) قد يتسبب بتقسيم بطولة العالم لفورمولا واحد إلى جزئين.

واجتمع موزلي ومواطنه بيرني ايكليستون، مالك الحقوق التجارية لبطولة العالم، بمدراء الفرق في فندق مطار هيثرو في لندن من أجل البحث بالأزمة الحالية، وقال موزلي بعد الاجتماع: "تبين لنا خلال الاجتماع بأن فيراري تقدمت بدعوى قضائية أمام المحاكم الفرنسية من أجل منعنا من القيام بما ننوي القيام به".

وخرج المجتمعون دون أي اتفاق بينهم لأن الفرق تريد أن تبحث وتناقش البدائل، وهو ما أكده موزلي بقوله "كان لقاء وديا لكن الفرق غادرت من أجل بحث إمكانية التوصل إلى حل أنسب من الميزانية المحددة".

وكان الاتحاد الدولي أعلن في أواخر الشهر الماضي خلال اجتماع لمجلسه العالمي في باريس عن تطبيق قانون الميزانية المحددة اعتبارا من الموسم المقبل لكن بطريقة خيارية وليست إجبارية على الفرق التي قد يرتفع عددها إلى 13 في 2010 بعدما فتح الباب أيضا أمام مشاركة 26 سيارة.

ومنح الاتحاد الدولي الفرق خيارا بأن تكون تحت "لواء" هذه الميزانية المحددة أو عدم الالتزام بها، لكنه منح الفرق التي تقرر الالتزام بها حوافز تشجيعية وستعطيها أفضلية على نظرائها؛ إذ ستتمكن من استبدال مقدمة سياراتها والجناح الخلفي خلال السباق، أما الأفضلية الأبرز فهي أنها ستتمكن من إدخال التعديلات التي تريدها على المحركات؛ لأنه ستكون محررة حينها من قانون تجميد المحركات خلافا للفرق الأخرى.

كما ستتمتع هذه الفرق بحق إجراء التجارب دون أي موانع خلال فصل الشتاء، إلى جانب حقها في استعمال نفق الهواء "ويند تانل" دون أي قيود أو شروط، وهو ما لن تحصل عليه الفرق التي لن تلتزم بالميزانية المحددة.

ووعد ايكليستون بأن يساعد الفرق التي تعتزم الانضمام إلى البطولة عبر دفع الرسوم المتوجبة عليها جراء انضمامها إلى عائلة رياضة الفئة الأولى.

وستحصل جميع الفرق على 10 ملايين دولار سنويا، وستتمكن من شحن هيكلين وحمولة تصل إلى 10000 كلغ دون أي مقابل، إضافة لحصولها على 20 تذكرة سفر لكل سباق خارج أوروبا.

أما الإعلان الأبرز الذي صدر عن المجلس العالمي فكان تحريم التزود بالوقود خلال السباقات اعتبارا من 2010، وذلك بهدف تحجيم النفقات التي تتكبدها الفرق جراء شحنها المعدات المخصصة لتلك الغاية، ولتشجيع مصنعي المحركات على التوصل لحلول تقنية تخفف من استهلاك الوقود.

يذكر أن الاتحاد الدولي نشط كثيرا منذ 4 أعوام على إدخال التعديلات الجذرية بهدف تخفيف حجم النفقات، لكنه لن يتمكن على الراجح من إقناع فرق مثل فيراري على تطبيق الميزانية المحددة التي "هندسها" موزلي.