EN
  • تاريخ النشر: 18 يناير, 2009

يأمل إحراز الدورة للمرة الرابعة فيدرر جاهز للدفاع عن لقب بطولة أستراليا للتنس

فيدرر واثق من الفوز بلقب أستراليا

فيدرر واثق من الفوز بلقب أستراليا

تراجعت حدة الضغوط على نجم التنس السويسري روجيه فيدرر بشكل كبير، في الوقت الذي يستعد فيه المصنف الثاني على العالم لبدء مشواره في بطولة أستراليا المفتوحة اليوم بمواجهة الإيطالي أندرياس سيبي.

تراجعت حدة الضغوط على نجم التنس السويسري روجيه فيدرر بشكل كبير، في الوقت الذي يستعد فيه المصنف الثاني على العالم لبدء مشواره في بطولة أستراليا المفتوحة اليوم بمواجهة الإيطالي أندرياس سيبي.

وبعد تراجع قدرته الساحقة على حصد الألقاب مقارنة بعام 2008، يسعى فيدرر لإحراز لقب البطولة التي تقام بمدينة ملبورن الأسترالية، للمرة الرابعة خلال الأعوام الست الماضية.

وقال فيدرر قبل أن يتوجه إلى ملاعب التدريب "من الأروع قليلا ألا أشارك من أجل المحافظة على لقب كل بطولة أشارك بها أسبوعيّا، أعتقد أنه الجزء الأروع في هذا الأمر".

وأوضح "لدي أربع بطولات فقط أدافع عن ألقابها هذا العام، ما زال العدد وفيرا إلى حدّ بعيد، ولكني قارنت الأمر بما كان عليه قبل نحو عام؛ حيث كان العدد ربما 10 أو 12. إن هذا يخفف الضغوط قليلا، وفي الواقع يزيد الضغوط على الآخرين".

وأضاف: "بالطبع إنه تغيير رائع، إنك تشارك في بطولة ولا تفكر في هذا الأمر كثيرا، يمكنك التركيز أكثر على اللعب بدلا من حصد النقاط من أجل الدفاع عن صدارة التصنيف".

وفي الوقت الذي لا يمكنه فيه أن يشعر بالسعادة لتضائل هيمنته السابقة على عالم اللعبة، حين حصد 11 لقبا في عام 2005 و12 بطولة في 2006 وثمانية ألقاب في 2007، لا يعاني فيدرر /27 عاما/ من التوتر بعد فوزه بلقب بطولة واحدة فقط من البطولات الكبرى (أمريكا المفتوحة) الموسم الماضي، بجانب بطولات أقل أهمية في إستوريل وبازل وهال.

وأصبح فيدرر على بعد بطولة واحدة لكي يتساوى مع عدد بطولات الجراند سلام الأربعة الكبرى التي أحرزها نجم التنس الأمريكي بيت سامبراس، والتي بلغت 14 بطولة.

وأكد فيدرر "المشاركة دائما ما تكون على نفس الدرجة من الروعة، لم أغير برنامجي كثيرا، ولكني دائما أكون واثقا من أنني أحظى بالراحة الكافية، والتدريب القوي في نفس الوقت، إنه شيء يجب أن أحافظ عليه دائما".

ولا يشكل الجيل الجديد من المنافسين، بجانب المصنف الأول على العالم الإسباني رافاييل نادال، خطرا حقيقيا على فيدرر.

وأوضح فيدرر "أعرف أن كثيرا من الناس يقولون أن هذا يبدو جيلا صعبا للغاية، بوجود موراي وديوكوفيتش ورافا (نادال) وكلّ شيء".

وستكون مباراة فيدرر بمثابة المواجهة الأبرز في اليوم الأول للبطولة، الذي يشهد في الصباح مواجهة أخرى بين أندي روديك المصنف السابع للبطولة أمام السويدي بيورن رينكويست.

وفي فئة السيدات تستهل الصربية يلينا يانكوفيتش المصنفة الأولى للبطولة حملتها للفوز بلقب إحدى بطولات الجراند سلام للمرة الأولى في مسيرتها، عندما تواجه النمساوية أيفون ميسبرجر، بينما يواجه مواطنها نوفاك ديوكوفيتش الإيطالي أندريا ستوبيني.