EN
  • تاريخ النشر: 06 أبريل, 2011

فيتيل يتحدى حرارة الشمس في سباق ماليزيا

فيتل جاهز لسباقات ماليزيا الحار

فيتل جاهز لسباقات ماليزيا الحار

يعتبر بطل العالم الألماني سيباستيان فيتيل -سائق فريق ريد بول النمساوي- هو المرشح الأقوى للفوز بسباق الجائزة الكبرى الماليزي لسيارات فورمولا1 بعد فوزه الكاسح في سباق الجائزة الكبرى الافتتاحي للموسم بملبورن

يعتبر بطل العالم الألماني سيباستيان فيتيل -سائق فريق ريد بول النمساوي- هو المرشح الأقوى للفوز بسباق الجائزة الكبرى الماليزي لسيارات فورمولا1 بعد فوزه الكاسح في سباق الجائزة الكبرى الافتتاحي للموسم بملبورن، ولكن مع توقع أن يسود طقس شديد الحرارة مصاحب لأمطار غزيرة خلال سباق يوم الأحد المقبل، فلا يمكن حقا الجزم بنتيجة السباق الماليزي.

ولم يكن السائق البريطاني لويس هاميلتون -سائق فريق ماكلارين- هو الوحيد الذي يرى أن فيتيل وزميله بفريق ريد بول الأسترالي مارك ويبر سيشعران حتى براحة أكبر على حلبة "سيبانج" الماليزية التي تعتبر ديناميكية الهواء فيها مفتاحا رئيسا على مضمار يسهل فيه تجاوز السيارات لبعضها.

ولكن الأجواء شبه الاستوائية وما أشارت إليه توقعات الطقس حول هبوب عواصف رعدية يوم الأحد المقبل، قد تؤدي إلى تكرار الفوضى التي شهدتها حلبة "سيبانج" قبل عامين، عندما أوقف السباق الذي يضم في الأساس 56 لفة في لفاته الـ31 بسبب الأمطار الغزيرة.

ويوجد عامل آخر مجهول في السباق الماليزي، يتعلق بأداء إطارات "بيريللي" الجديدة وسط الحرارة والرطوبة العاليتين والمتوقعتين في المضمار الذي يقع على مسافة نحو 60 كيلومترا جنوب العاصمة الماليزية كوالالامبور.

وقال فيتيل -بموقع فريق ريد بول الرسمي على الإنترنت-: "يوجد في ماليزيا أول حلبة سباقات حقيقية بالموسم؛ لأن السباق الأسترالي يجرى على مضمار قريب من الشوارع.. الجو حار هناك والأمطار تهطل يوميّا، ولكن السؤال هو متى ستمطر وبأي قدر؟".

وتوقع فيتيل (23 عاما) الذي فاز بالسباق الماليزي في العام الماضي خوض سباق صعب يوم الأحد مع انتظار وصول درجات الحرارة إلى 35 درجة مئوية، ووصول نسبة الرطوبة في الجو إلى 80%.

في المقابل يأمل وير -الذي انطلق من مركز الانطلاق الأول في سيبانج بالموسم الماضي قبل أن ينهي السباق في المركز الثاني- في تحقيق مركز أفضل من الذي حققه في السباق الأسترالي يوم الأحد قبل الماضي، عندما عبر خط النهاية خامسا.

أما فريق ماكلارين البريطاني الذي قدم سباقا جيدا في أستراليا، فيتوقع تحسن مستوى منافسيه فيراري الإيطالي ومرسيدس الألماني في ماليزيا.