EN
  • تاريخ النشر: 16 يناير, 2011

فياريال يستعيد انتصاراته.. وسرقسطة يحقق فوزًا ثمينًا في "الليجا"

فياريال استعاد توازنه في "الليجا"

فياريال استعاد توازنه في "الليجا"

حقق ريال سرقسطة فوزًا ثمينًا، يوم السبت، 1-0 على ليفانتي في الجولة التاسعة عشرة من بطولة الدوري الإسباني، فغادر الفريق ذيل الترتيب.

حقق ريال سرقسطة فوزًا ثمينًا، يوم السبت، 1-0 على ليفانتي في الجولة التاسعة عشرة من بطولة الدوري الإسباني، فغادر الفريق ذيل الترتيب.

وحقق فريق المدرب المكسيكي خافيير أجيري، فوزه الثاني على ملعبه على التوالي، فتقدم إلى المركز الثامن عشر.

واستعاد فياريال انتصاراته بعد هزيمة مشرفة أمام ريال مدريد 2-4 في الجولة الماضية، ففاز على ضيفه أوساسونا بالنتيجة ذاتها.

وفي إطار افتتاح ذات الجولة، عاد ريال سوسيداد بانتصار عريض من ملعب خيتافي 4-0. وفاز سبورتينج خيخون على إيركوليس 2-0.

ولم تتوقف فوائد انتصار سرقسطة على الجانب الرياضي، بل امتدت إلى تهدئة الأوضاع داخل النادي بعد أسبوع عاصف بين اللاعبين والإدارة التي لا تزال تدين لهم ببعض المستحقات من الموسم الماضي؛ الأمر الذي أحيا شائعات حول قرب اتخاذ اللاعبين ردَّ فعل غاضبًا.

وأبدت جماهير أصحاب الأرض تضامنها مع اللاعبين، وعادت إلى المطالبة باستقالة رئيس النادي أجابيتو إجليسياس طوال دقائق اللقاء التسعين.

وتمكن ريال سرقسطة من فرض سيطرته على ملعبه "لاروماريدا" أمام أحد منافسيه على الهروب من منطقة الهبوط إلى الدرجة الثانية، وعزز آماله في البقاء بفوز في آخر جولات الدور الأول.

أحرز هدف المباراة الوحيد اللاعب جابي الذي قاد هجمة فردية بمهارة عالية قبل أن يطلق تصويبة قوية من حدود منطقة الجزاء كان من الصعب على الحارس مانويل رينا التصدي لها، في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول.

وحقق سرقسطة بذلك انتصارين وثلاثة تعادلات وثلاث هزائم منذ تولي أجيري تدريب الفريق، فرفع الفريق رصيده إلى 16 نقطة، متقدمًا بفارق نقطة عن ليفانتي. وتراجع ألميريا إلى المركز الأخير برصيد 13 نقطة قبل مباراته الصعبة، يوم الأحد، على ملعبه أمام ريال مدريد.

بدوره، فاز فياريال 4-2 على أوساسونا، وأكد احتلاله المركز الثالث مع نهاية الدور الأول، في تاسع انتصار له من أصل عشر مباريات خاضها حتى الآن على ملعبه "المادريجال".

أحرز رباعية أصحاب الأرض كل من الأرجنتينيين ماركو روبن، وجونزالو رودريجيز في الدقيقتين الـ21 والـ83، وكاني، وخوان كابديفيلا في الدقيقتين الـ50 والـ65، فيما أحرز هدفي أوساسونا كل من المجري كريستيان فادوز، وخافيير كاييخا في الدقيقتين الـ47 والـ70.

ويحتل فياريال المركز الثالث برصيد 39 نقطة، وتجمد رصيد أوساسونا عند 18 نقطة في المركز الخامس عشر، فتزداد الضغوط المحيطة بمدربه خوسيه أنطونيو كاماتشو المدير الفني الأسبق للمنتخب الإسباني؛ حيث فشل الفريق في تحقيق أي انتصار خلال سبع جولات.

ولم تكن مفاجأة الجولة في فوز ريال سوسيداد على خيتافي بملعبه فقط، بل في النتيجة الكبيرة أيضًا.

أحرز رباعية أبناء الباسك كلٌّ من تشابي برييتو بضربة جزاء في الدقيقة التاسعة، وأنطونيو جريزمان في الدقيقة الـ32، وميكل أرانبورو في الدقيقتين الـ87 والـ89.

وبعد أربع هزائم متتالية، يحتل ريال سوسيداد المركز الحادي عشر برصيد 25 نقطة، وتجمد رصيد خيتافي عند 27 نقطة في المركز الثامن.

وفاز سبورتنج خيخون على ضيفه إيركوليس بهدفين نظيفين، فغادر المراكز الثلاثة الأخيرة التي يهبط أصحابها إلى الدرجة الثانية.

ويدين فريق المدرب مانولو بريسيادو بانتصاره الأول بعد 12 جولة للاعبَيْه ديفيد بارال، وناتشو كاسيس، في الدقيقتين الأولى والـ29.

ويحتل خيخون المركز السابع عشر برصيد 16 نقطة؛ حيث يتقدم بفارق الأهداف على سرقسطة، بينما تجمد رصيد إيركوليس عند 22 نقطة في المركز الثاني عشر.