EN
  • تاريخ النشر: 08 يوليو, 2009

بزيادة قدرها مليون دولار فلاشينج ميدوز تتحدى الأزمة المالية وترفع جوائزها المالية

مليون دولار إضافي لبطولة فلاشينج ميدوز

مليون دولار إضافي لبطولة فلاشينج ميدوز

رفعت بطولة أمريكا المفتوحة للتنس (فلاشينج ميدوز) راية التحدي في وجه الأزمة المالية العالمية الحالية، وقررت رفع قيمة جوائزها المالية للعام الثالث على التوالي بمقدار مليون دولار.

رفعت بطولة أمريكا المفتوحة للتنس (فلاشينج ميدوز) راية التحدي في وجه الأزمة المالية العالمية الحالية، وقررت رفع قيمة جوائزها المالية للعام الثالث على التوالي بمقدار مليون دولار.

وتنطلق منافسات فلاشينج ميدوز، آخر بطولات "جراند سلام" الأربع الكبرى في الموسم الحالي في 31 أغسطس/آب المقبل. وقد رفعت مجموع جوائزها المالية إلى 6ر21 مليون دولار. وتمثل الزيادة للعام الثالث على التوالي نحو مليون دولار.

ولن يكون هناك عجز في تمويل الجوائز المالية للفائزين بفئتي الرجال والسيدات؛ حيث سيحصل كل من الفائز والفائزة باللقب على 6ر1 مليون دولار، بالإضافة إلى الجوائز المالية التي توزع في البطولات الاستعدادية لفلاشينج ميدوز.

وتبدأ تلك البطولات في 19 يوليو/تموز الحالي في إنديانابوليس وتستمر لمدة 6 أسابيع، تقام خلالها 10 بطولات للرجال والسيدات، يبلغ مجموع جوائزها 30 مليون دولار.

وفي حالة فوز لاعب أو لاعبة في تلك البطولات ثم إحراز لقب فلاشينج ميدوز، مثلما فعل فيدرر عام 2007 ليحقق رقما قياسيا في قيمة الجوائز التي يحصل عليها لاعب حيث حصد 4ر2 مليون دولار؛ ستصرف مكافأة قيمتها مليون دولار، كما توزع جوائز مالية على المركزين الثاني والثالث.