EN
  • تاريخ النشر: 20 سبتمبر, 2011

فضيحة جديدة.. استبعاد حكامنا!!

sport article

sport article

صدمة جديدة وفضيحة عالمية أخرى لاتحاد كرة القدم المصري ولجنة حكامه المتواطئة .

صدمة جديدة وفضيحة عالمية أخرى لاتحاد كرة القدم المصري ولجنة حكامه المتواطئة فقد جرى اتصال هاتفي بين التونسي طارق شاومي -رئيس لجنة حكام إفريقيا- وبين عصام صيام -رئيس لجنة حكام مصر- وأبلغه أن الحكام المصريين الدوليين الذين رسبوا في اختبارات كوبر فهيم عمر وياسر عبدالرؤوف وسمير عثمان وحمدي شعبان ومحمود عاشور تم استبعادهم من أي مباريات إفريقية على مستوى الأندية أو المنتخبات بعد أن رسبوا في حضور لجنة مراقبة من الفيفا والكاف "الاتحاد الإفريقي".
وقال رئيس لجنة الحكام الإفريقية: لقد تابعنا بكل الحزن والأسى والأسف الاختبارات التي أجراها الاتحاد المصري يوم الأربعاء الماضي سرا قرب الفجر ونجح فيها ال30 حكما الذين سبق ورسبوا الأسبوع قبل الماضي في حضور مندوبي الفيفا ثم عادوا هم أنفسهم ونجحوا دون مراقبين وبدون السماح لأي صحفي أو قناة تلفزيونية بحضور الاختبار، ما يؤكد تواطؤ وتدليس وغش الاختبارات بقيادة عصام صيام وبتعليمات من حازم الهواري "مدمر التحكيم المصري والمتحكم في نتائج المباريات دون أن يجد من يعترض على تصرفاته من الأندية الكثيرة التي أضيرت من سوء التحكيم كالإسماعيلي والترسانة والمصري والزمالك والمنصورة والاتحاد وغيرها".
ترى ما هو موقف سمير زاهر وعصام صيام والهواري من هذه الفضيحة الكبرى والمدوية.
لقد كان رئيس لجنة حكام إفريقيا رؤوفا بحكام مصر فقرر إجراء اختبارات جديدة لهم في شهر نوفمبر/تشرين الثاني المقبل مع حرمانهم من تحكيم أي مباراة حتى هذا الموعد.
وستكون الاختبارات 12 لفة حول الملعب وليس 10 لفات كما فعل عصام صيام ومعنى هذا أن أربعة حكام سوف يرسبون في الاختبارات.
يبقى من القائمة الدولية اثنان فقط نجحا بامتياز هما جهاد جريشة ومحمد فاروق ومن المساعدين نجح أيمن دجيش وقد أشادت به لجنة حكام كأس العالم للشباب بكولومبيا هو وزميله جهاد جريشة ومعهما أحمد أبو العلا وتحسين أبو السادات وشريف صلاح ويبقى الحكم الجديد ضياء السكران وعليه دخول اختبارات كوبر الإفريقية في فبراير/شباط المقبل ليدخل القائمة الدولية.
وإذا كنا نشعر بالخزي لقرار لجنة حكام إفريقيا، فيجب أن نشعر بالفخر والإعزاز بحكامنا جهاد جريشة وأيمن دجيش وشريف صلاح ومحمد فاروق الذين أداروا مباراة في كأس الكنفدرالية بين بطل المغرب وبطل الكونغو، وفاز بطل المغرب 3/صفر وذهب لاعبو الكونغو والمدرب إلى غرفة الحكام وأشادوا بحكامنا وشدوا على أيديهم!!
 
نقلا عن جريدة الجمهورية المصرية بتاريخ 20-9-2011