EN
  • تاريخ النشر: 26 يوليو, 2011

فساد بن همام في الفيفا يهدد أبو ريدة

صداقة بن همام قد تضر أبو ريدة

صداقة بن همام قد تضر أبو ريدة

إيقاف القطري محمد بن همام رئيس الاتحاد الأسيوي مدى الحياة ومنعه من المشاركة في أي نشاط يرتبط بكرة القدم، سواءٌ إداريًّا أو رياضيًّا أو غير ذلك على المستويَيْن المحلي والدولي- قد يطول المصري هاني أبو ريدة نائب رئيس الاتحاد المصري وعضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي "فيفا".

إيقاف القطري محمد بن همام رئيس الاتحاد الأسيوي مدى الحياة ومنعه من المشاركة في أي نشاط يرتبط بكرة القدم، سواءٌ إداريًّا أو رياضيًّا أو غير ذلك على المستويَيْن المحلي والدولي- قد يطول المصري هاني أبو ريدة نائب رئيس الاتحاد المصري وعضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي "فيفا".

وتشير التحقيقات التي فتحتها لجنة الأخلاق في الاتحاد الدولي، إلى تورط ثلاثة من أعضاء اللجنة التنفيذية رافقوا بن همام في رحلته إلى ترينيداد وتوباجو أثناء حملته الانتخابية لخوض انتخابات رئاسة الفيفا ضد السويسري جوزيف بلاتر.

والثلاثة هم -وفقًا لصحيفة "الجارديان"- البريطانية: أبو ريدة، والسيريلانكي مانويل فيرناندو، والتايلاندي وراري ماكودي.

وجاءت تلك التحقيقات الأخيرة التي سيُجريها الفيفا على ضوء ما شنته الصحف الإنجليزية من هجوم على هاني أبو ريدة واتهمته بموالاة بن همام، وأنه العقل المدبر له.

وعلى ضوء تلك الأحداث الأخيرة التي سيُحقق فيها مع 3 أعضاء جدد من اللجنة التنفيذية التي يرأسها السويسري سيب بلاتر رئيس الفيفا، ويوجد بها 7 نواب للرئيس، بالإضافة إلى 15 عضوًا- يستمر مسلسل فتح الملفات المعقدة داخل "الفيفا" لتطارد لعنة بن همام "أبو ريدةخاصةً أن قرار الإيقاف مدى الحياة لم يمر عليه سوى أيام قليلة.