EN
  • تاريخ النشر: 19 ديسمبر, 2011

بعد خسارة سانتوس برباعية فابريجاس: نيمار لم يحضر نهائي مونديال الأندية

نيمار

نيمار لم يؤدِ المباراة بشكل جيد

سيطرت روح الدعابة على سيسك فابريجاس نجم خط وسط برشلونة الإسباني لدى تعليقه على عدم ظهور المهاجم البرازيلي نيمار دا سيلفا بالمستوى المطلوب مع فريق سانتوس البرازيلي

سيطرت روح الدعابة على سيسك فابريجاس نجم خط وسط برشلونة الإسباني لدى تعليقه على عدم ظهور المهاجم البرازيلي نيمار دا سيلفا بالمستوى المطلوب مع فريق سانتوس البرازيلي، في لقاء الفريقين بالمباراة النهائية لبطولة كأس العالم للأندية باليابان.

وفي تعليقه على نيمار، قال فابريجاس "إنه لاعب شاب ومن المؤكد أن مسيرة رائعة في انتظاره.. ولكن حتى نعرف كيف لعب، علينا أن نشاهد بعض اللقطات من الدوري البرازيليفي إشارة إلى أن اللاعب لم يكن موجودا في مباراة نهائي مونديال الأندية.

وحقق برشلونة فوزا ساحقا 4/صفر على سانتوس في هذه المباراة، التي تسيدها الفريق الكتالوني تماما منذ البداية، دون أن يترك أي فرصة لنيمار ورفاقه في تشكيل خطورة تذكر.

والحقيقة أن نيمار وباقي لاعبي سانتوس لم يحضروا فعليا في المباراة التي سيطر عليها برشلونة تماما، بعدما لعب الفريق الكتالوني بسبعة نجوم في خط الوسط، فامتلك زمام الأمور واستحوذ على الكرة في معظم الوقت، وتبادل لاعبوه السبعة مواقعهم بشكل منظم في الوسط والهجوم، بينما حرموا منافسهم البرازيلي من امتلاك الكرة وتشكيل خطورة.

وقال جوسيب جوارديولا المدير الفني لبرشلونة "فريقنا لعب بنفس المستوى الذي كان عليه في المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا، التي فاز فيها على مانشستر يونايتد الإنجليزي في مايو/أيار الماضي، ولم يسمح لسانتوس في أي وقت من المباراة بأكثر من تمريرتين أو ثلاث تمريرات متتالية، وعندما نجح سانتوس أخيرا في بعض المحاولات، كان حارس المرمى فيكتور فالديز بالمرصاد لنجوم الفريق البرازيلي".

وأهدى تشافي هيرنانديز صانع ألعاب برشلونة هذا الفوز الكبير والتتويج إلى مديره الفني جوارديولا، مؤكدا أنه السر في تحفيز الفريق وثقة اللاعبين في أسلوبه وطريقة لعبه.

واعترف فابريجاس، الذي عاد إلى صفوف برشلونة قبل بداية الموسم الجاري وبعد ثماني سنوات قضاها في أرسنال الإنجليزي، بأنه بدأ المباراة  ببعض العصبية ولكنه استعاد توازنه سريعا.