EN
  • تاريخ النشر: 17 أغسطس, 2011

قائد العميد يدرس الاعتزال غضب سعودي لاستبعاد نور وضم القحطاني لقائمة الأخضر

استبعاد نور وضم القحطاني يثير الغضب السعودي

استبعاد نور وضم القحطاني يثير الغضب السعودي

أبدت الجماهير السعودية غضبها من قرار الهولندي فرانك ريكارد فيما يتعلق باستبعاده محمد نور من قائمة الأخضر في إطار المعسكر الإعدادي الذي يخوضه الفريق استعدادا للتصفيات الأسيوية المؤهلة إلى كأس العالم بالبرازيل 2014.

أبدت الجماهير السعودية غضبها من قرار الهولندي فرانك ريكارد فيما يتعلق باستبعاده محمد نور من قائمة الأخضر في إطار المعسكر الإعدادي الذي يخوضه الفريق استعدادا للتصفيات الأسيوية المؤهلة إلى كأس العالم بالبرازيل 2014.

وذكرت صحيفة "اليوم" السعودية أن قرار استبعاد لاعب وسط اتحاد جدة محمد نور جاء بمثابة مفاجأة غير متوقعة للجماهير، وخصوصا بعدما تألق مع الأخضر في مباراتي الدور الثاني أمام هونج كونج، الأمر الذي جعل محبي اللاعب وجماهير الاتحاد على وجه الخصوص يعبرون عن غضبهم على صفحات التواصل الاجتماعي "فيس بوك" فضلا عن تنظيمهم حملات غاضبة في المنتديات الرياضية احتجاجا على القرار.

ولم يتوقف الاعتراض على ذلك فحسب، ولكنه امتد إلى الاستعانة بخدمات ياسر القحطاني المنضم حديثا إلى صفوف العين الإماراتي، على الرغم من أن اللاعب غائب عن صفوف الفريق منذ كأس الأمم الأسيوية الأخيرة بالعاصمة القطرية الدوحة.

وربطت جماهير الاتحاد بين الاستعانة بالقحطاني وشارة القيادة بالقول بأن لا مكان لنور بوجود القحطاني الذي يريد أن يستعيد شارة القيادة التي حملها نور في مباراتي هونج كونج، وأن القرار يرجع إلى تقرير حصل عليه المدرب الجديد ريكارد يؤكد أن اللاعبين دائما على خلاف على شارة القيادة، لذا تجنب التصادم والمشاكل واختار القحطاني.

وكانت الصدمة الكبيرة لمحبي نور جعلت الكثير من التقارير تؤكد أن محمد نور يفكر في الاعتزال دوليا بسبب عدم اختياره ضمن قائمة المنتخب السعودي المشاركة في التصفيات الأسيوية المؤهلة لكأس العالم 2014، وذكرت تلك التقارير أن نور ينوي تقديم ورقة اعتزاله هذا الموسم بعد أن حقق مع الفريق الكثير من الإنجازات محليا وخارجيا، وأيضا بعد قرار عدم اختياره لتشكيلة المنتخب، وسيجتمع نور مع عدد من أعضاء الشرف بناديه للتباحث حول هذا الموضوع.

من جانبها ردت الجماهير الهلالية، مؤكدة أن نور لاعب كبير في السن (32) عاما، وأنه لا يصلح ليكون أحد عناصر المنتخب السعودي في كأس العالم 2014؛ إذ سيكون تخطى الـ35 عاما، فيما لا يزال المستقبل أمام القحطاني الذي سيبلغ الـ29 في الشهر المقبل، وبمقدوره أن يعطي حتى مونديال البرازيل.