EN
  • تاريخ النشر: 24 سبتمبر, 2011

عودة الانتصارات لأرسنال وليفربول وتشيلسي

أرسنال أسقط بولتون بثلاثية

أرسنال أسقط بولتون بثلاثية

استعادت فرق تشيلسي وليفربول وأرسنال نغمة الانتصارات في الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

استعادت فرق تشيلسي وليفربول وأرسنال نغمة الانتصارات في الدوري الإنجليزي لكرة القدم، بينما عاد بلاكبيرن لتلقي الهزائم، يوم السبت، ضمن منافسات المرحلة السادسة من المسابقة.
تغلب أرسنال على ضيفه بولتون (3-0)، وفاز تشيلسي على سوانسي سيتي (4-1)، وليفربول على ولفرهامبتون (2-1)، ونيوكاسل على بلاكبيرن (3-1)، وتوتنهام على مضيفه ويجان (2-1)، بينما تعادل ويست بروميتش ألبيون مع فولهام سلبيًا.
ورفع مانشستر سيتي رصيده إلى 16 نقطة بعد فوزه على إيفرتون (2-0)، لينفرد بصدارة جدول المسابقة مؤقتًا وبفارق نقطة أمام مانشستر يونايتد الذي يلعب أمام ستوك سيتي، وتجمد رصيد إيفرتون عند سبع نقاط.
على إستاد "الإمارات" في العاصمة لندن، كان أرسنال على موعد مع عودة قوية لأجواء المسابقة؛ حيث استعاد الفريق توازنه وحقق الفوز الثاني له في المسابقة هذا الموسم عبر ثلاثة أهداف في شباك ضيفه بولتون، ليرفع أرسنال رصيده إلى سبع نقاط ليتقدم إلى المركز الثاني عشر ويتجمد رصيد بولتون عند ثلاث نقاط، ليتراجع إلى المركز العشرين الأخير.
وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي، ثم أحرز الهولندي روبن فان بيرسي هدفًا مبكرًا بالشوط الثاني في الدقيقة الـ(46)، وازداد وضع بولتون سوءًا إثر طرد ديفيد ويزر في الدقيقة الـ(55).
واستغل أرسنال تفوقه العددي ليعزز فوزه بهدفين آخرين أحرزهما فان بيرسي والكاميروني ألكسندر سونج في الدقيقتين الـ(71 و89).
وعلى إستاد "ستامفورد بريدج" في لندن أيضًا، لم يتردد تشيلسي في استغلال الفارق في المستوى الذي يتفوق به على ضيفه سوانسي.
 واستهل المهاجم الإسباني فيرناندو توريس التسجيل في المباراة بالهدف الأول لتشيلسي في الدقيقة الـ(29)، ثم أضاف زميله البرازيلي راميريس سانتوس هدفين في الدقيقتين الـ(36 و75)، واختتم الإيفواري ديدييه دروجبا التسجيل للفريق بالهدف الرابع في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع، بينما سجل أشلي وليامز الهدف الوحيد لسوانسي في الدقيقة الـ(86).
ورفع تشيلسي رصيده إلى 13 نقطة في المركز الثالث، وتجمد رصيد سوانسي عند خمس نقاط في المركز السادس عشر.
واستعاد ليفربول انتصاراته بعد هزيمتين متتاليتين وتغلب على ولفرهامبتون (2-1)، ليرفع رصيده إلى عشر نقاط في المركز الخامس ويتجمد رصيد ولفرهامبتون عند سبع نقاط في المركز الحادي عشر، بعدما مني بالهزيمة الثالثة على التوالي رغم البداية الجيدة له هذا الموسم.
وحسم ليفربول المباراة تمامًا في شوطها الأول بهدفين سجلهما روجر جونسون، لاعب ولفرهامبتون، عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة الـ(11)، والمهاجم الأوروجوياني لويس سواريز في الدقيقة الـ(38)، بينما سجل ستيفان فليتشر الهدف الوحيد للضيوف في الدقيقة الـ(49).
وأعلن المهاجم السنغالي ديمبا با عن نفسه بقوة وسجل أول ثلاثة أهداف له في الموسم الجاري، ليقود نيوكاسل إلى الفوز الثمين (3-1) على بلاكبيرن، ليرفع الفريق رصيده إلى 12 نقطة في المركز الرابع ويتجمد رصيد بلاكبيرن عند أربع نقاط في المركز الثامن عشر.
وسجل ديمبا با أهدافه الثلاثة في الدقائق الـ(27 و30 و54)، بينما سجل جونيور هويليت الهدف الوحيد لبلاكبيرن في الدقيقة الـ(37) من المباراة التي شهدت طرد زميله مارتن أولسون، صانع الهدف، لنيله الإنذار الثاني في الدقيقة الـ(70).
وتعادل ويست بروميتش ألبيون مع فولهام سلبيًا، ليرفع رصيده إلى أربع نقاط في المركز قبل الأخير مقابل أربع نقاط أيضًا لفولهام في المركز السابع عشر.