EN
  • تاريخ النشر: 06 سبتمبر, 2011

عدنان حمد يقود النشامى إلى الآفاق

عدنان حمد نجم متألق في سماء الأردن

عدنان حمد نجم متألق في سماء الأردن

واصل العراقي عدنان حمد المدير الفني للمنتخب الأردني، مسلسل تألُّقه مع النشامى. وهو يحاول بشتى الطرق تحقيق إنجازات عديدة. واستحق نجم الأسبوع بنجاحه في قيادة الفريق إلى تصدُّر قمة المجموعة في التصفيات الأسيوية المؤهلة لكأس العالم بالبرازيل 2014 بعد الفوز الأخير على التنين الصيني بهدفين لهدف.

واصل العراقي عدنان حمد المدير الفني للمنتخب الأردني، مسلسل تألُّقه مع النشامى. وهو يحاول بشتى الطرق تحقيق إنجازات عديدة. واستحق نجم الأسبوع بنجاحه في قيادة الفريق إلى تصدُّر قمة المجموعة في التصفيات الأسيوية المؤهلة لكأس العالم بالبرازيل 2014 بعد الفوز الأخير على التنين الصيني بهدفين لهدف.

ونجح عدنان حمد في أن يقود النشامى إلى خطوات للأمام في القارة الأسيوية. واستحق أن يكون خليفة المصري محمود الجوهري الذي تعشقه الجماهير الأردنية بالإنجازات التي حققها في وقت سابق مع الأردن.

ونال عدنان حمد شعبية كبيرة في الأردن بالنجاحات التي حققها، والتي بدأت بفعاليات كأس الأمم الأسيوية التي فجَّر فيها مفاجآت بالجملة، ونجح في مزاحمة الكبار أسيويًّا.

وتأمل الجماهير الأردنية أن ينجح عدنان حمد في قيادة النشامى إلى مونديال البرازيل المقبل وتحقيق هذا الحلم.

عدنان حمد يحقق الآن نتائج مبهرة مع منتخب الأردن. وقد قاده إلى الوصول إلى الدور الربع نهائي في أمم أسيا 2011، وإلى الوصول إلى الدور الثالث من تصفيات كأس العالم 2014 أيضًا؛ إذ افتتح مشواره بالتصفيات بنتيجة ممتازة؛ هي 2-0 ضد منتخب العراق ثم الصين. وقد أثبت جدارته في تطوير الكرة الأردنية.

وتُعتبر أبرز إنجازات عدنان حمد الشخصية، حصوله على لقب أفضل مدرب في قارة أسيا عام 2005.