EN
  • تاريخ النشر: 22 أكتوبر, 2011

عبد الإمام: هدفان للكمالي في مرماه.. وهجوم العين بلا فاعلية

سامي عبد الإمام

عبد الإمام: هجوم العين غير مطمئن

العراقي سامي عبد الإمام -محلل برنامج "صدى الملاعب" الذي يذاع يوميا على mbc- ينتقد تسبب حمدان الكمالي مدافع المنتخب الإماراتي ونادي الوحدة في دخول هدفين بالخطأ في مرماه

  • تاريخ النشر: 22 أكتوبر, 2011

عبد الإمام: هدفان للكمالي في مرماه.. وهجوم العين بلا فاعلية

انتقد العراقي سامي عبد الإمام -محلل برنامج "صدى الملاعب" الذي يذاع يوميا على mbc- تسبب حمدان الكمالي مدافع المنتخب الإماراتي ونادي الوحدة في دخول هدفين بالخطأ في مرماه، فيما رأى أن هجوم نادي العين بلا فاعلية بسبب تواضع مستوى محترفه وصانع ألعابه الأرجنتيني سيكوكو.

وكانت مباراة الوحدة والعين التي أقيمت في الجولة الثانية من الدوري الإماراتي قد انتهت بتعادل الفريقين الإيجابي بهدفين لكل منهما.

وقال عبد الإمام: إن هدف الكمالي في مرمي فريقه الوحدة خلال مباراته مع العين هو الثاني الذي يحرزه اللاعب خلال عشرة أيام في مرماه بعدما سجل هدفا في مرمى منتخب الإمارات أمام كوريا الجنوبية بتصفيات كأس العالم 2010.

وتابع قائلا: "يحسب للاعب الكمالي في مباراة العين أنه تمكن من إصلاح خطأه، وسجل هدف التعادل لفريقه، وهو الأمر الذي أعطى له دفعة قوية لتكملة اللقاء والتألق، حتى أن العين لم يتمكن من التعادل في نهاية اللقاء إلا بعد خروج الكمالي مصابا".

ورأى محلل الصدى أن الأمور غير مطمئنة في العين رغم حصوله على أربع نقاط، مشيرا إلى أنه يحتاج في المباريات القادمة تقوية هجومه، خاصة أنه سجل 4 أهداف، اثنين منهما بواسطة إسماعيل أحمد المدافع، وواحدا من حمدان الكمالي، والأخير عن طريق ياسر القحطاني.

وقال عبد الإمام إن الغاني اسامواه جيان لم يسجل حتى الآن، وكذلك لم يظهر ياسر بصورته الطبيعية، لافتا إلى ضرورة تفعيل منطقة صناعة الألعاب؛ حيث إن المحترف الأرجنتيني سيكوكو غير فعال في صنع الهجمات الخطيرة للمهاجمين.