EN
  • تاريخ النشر: 21 نوفمبر, 2010

تقدم بالاستقالة ومصمم على الاعتزال صدمة نهائي أسيا تنهي مسيرة مدرب القادسية

محمد إبراهيم تقدم باستقالته من تدريب القادسية

محمد إبراهيم تقدم باستقالته من تدريب القادسية

تقدَّم محمد إبراهيم المدير الفني للقادسية الكويتي باستقالته إلى مجلس الإدارة، مؤكدًا اعتزاله التدريبَ، في أول رد فعلٍ عقب خسارة لقب نهائي كأس الاتحاد الأسيوي وسط جماهيره أمام الاتحاد السوري.

تقدَّم محمد إبراهيم المدير الفني للقادسية الكويتي باستقالته إلى مجلس الإدارة، مؤكدًا اعتزاله التدريبَ، في أول رد فعلٍ عقب خسارة لقب نهائي كأس الاتحاد الأسيوي وسط جماهيره أمام الاتحاد السوري.

وذكرت صحيفة "الجريدة" الكويتية الصادرة يوم الأحد، أن إبراهيم فجَّر مفاجأة من العيار الثقيل بعدما تقدَّم بالاستقالة عن تدريب الفريق الأول للقادسية في منتصف الموسم، مستمسكًا بقرار اعتزاله التدريبَ بشكل نهائي.

ويبحث مجلس إدارة نادي القادسية المُعيَّن، هذه الاستقالة، ويصدر القرار النهائي فيها خلال اجتماعه مع إبراهيم.

وبررت الصحيفة سبب الاستقالة بالانتقادات الحادة التي تعرض لها إبراهيم بعد خسارة فريق القادسية لقبَ نهائي بطولة كأس الاتحاد الأسيوي في الكويت أمام فريق الاتحاد السوري بركلات الترجيح في وقت سابق من الشهر الجاري.

ويُعتبَر إبراهيم من أبرز المدربين الكويتيين، وحقق العديد من الإنجازات مع القادسية؛ أبرزها الفوز بلقب الدوري ثلاث مرات، وكأس الأمير مرتين، وكأس ولي العهد أربع مرات، كما فاز بكأس الخليج للأندية الأبطال مرتين؛ إحداهما وهو مساعد مدرب، كما تولى تدريب منتخب الكويت.