EN
  • تاريخ النشر: 15 يناير, 2011

شريدة: تخطي الهند أعاد البحرين للمنافسة

الأخطاء الدفاعية أزعجت شريدة

الأخطاء الدفاعية أزعجت شريدة

أكد سلمان شريدة -المدير الفني لمنتخب البحرين لكرة القدم- أن الفوز على الهند بخمسة أهداف مقابل هدفين أعاد المنتخب إلى المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل إلى ربع نهائي بطولة كأس الأمم الأسيوية لكرة القدم؛ التي تستضيفها قطر حتى التاسع والعشرين من يناير/كانون الثاني الجاري.

أكد سلمان شريدة -المدير الفني لمنتخب البحرين لكرة القدم- أن الفوز على الهند بخمسة أهداف مقابل هدفين أعاد المنتخب إلى المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل إلى ربع نهائي بطولة كأس الأمم الأسيوية لكرة القدم؛ التي تستضيفها قطر حتى التاسع والعشرين من يناير/كانون الثاني الجاري.

وقال شريدة: "دخلنا المباراة بشعار نكون أو لا نكون، والفوز أعادنا إلى المنافسة على التأهل، لكن تبقى أمامنا مواجهة أستراليا في الجولة الأخيرة من المجموعة".

وقلل مدرب البحرين من أهمية الأخطاء العديدة لمدافعيه بقوله: بطبيعة الحال للفوز بعدد من الأهداف يجب فتح اللعب، لقد ضغطنا على حامل الكرة وقمنا بكل شيء، والهدفان الهنديان لم يكونا متوقعين؛ لكن كل الأمور تحصل في المباريات.

وأضاف شريدة "الظروف ستكون مختلفة، وسنعتمد على طريقة أكثر توازنا في المباراة المقبلة ضد أستراليا يوم الثلاثاء المقبل؛ التي يتعين على البحرين الفوز بها للتأهل إلى دور الثمانية".

وقال شريدة؛ الذي عين خلفا للنمساوي جوزيف هيكرشبرجر في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي: إن فرص البحرين زادت في التأهل لدور الثمانية بعد الفوز على الهند.

وتابع قائلا: "نظريا كوريا الجنوبية وأستراليا كانتا الأقرب للتأهل عن المجموعة؛ بسبب الأفضلية التي يتمتعون بها والخبرة التي يمتلكونها".

وأضاف "فوزنا اليوم جعلنا ننافس من جديد على التأهل للدور الثاني.. لا شيء مضمون في كرة القدم، وبالتالي المباراة أمام أستراليا ستكون الفاصلة؛ لأن الفائز سيحصل على بطاقة التأهل إلى ربع دور الثمانية".

وتتقاسم أستراليا وكوريا الجنوبية ترتيب المجموعة الثالثة برصيد أربع نقاط لكل منهما، وتتفوق الأولى بفارق الأهداف. وتحتل البحرين المركز الثالث ولها ثلاث نقاط قبل مباراتها في الجولة الأخيرة ضد أستراليا.