EN
  • تاريخ النشر: 13 يناير, 2011

شحاتة يبكي في حفل التكريم ويحلم بمونديال 2014

شحاتة يعد المصريين بالتأهل لمونديال 2014

شحاتة يعد المصريين بالتأهل لمونديال 2014

فشل حسن شحاتة -المدير الفني للمنتخب المصري لكرة القدم- في إمساك دموعه، وأخذ في البكاء تأثرًا بموجة الترحيب التي وجدها خلال حفل تكريمه بمناسبة

فشل حسن شحاتة -المدير الفني للمنتخب المصري لكرة القدم- في إمساك دموعه، وأخذ في البكاء تأثرًا بموجة الترحيب التي وجدها خلال حفل تكريمه بمناسبة حصوله على المركز الـ14 في قائمة أفضل مدربي العالم في عام 2010، معربًا عن سعادته الكبيرة بالتكريم الذي حظي به من قبل العديد من الشخصيات الرياضية، موضحًا أن هذا الإنجاز الذي تحقق ليس من خلال مجهود فردي، ولكن بمجهود جميع أفراد الجهاز الفني للفريق بجانب اللاعبين.

وأضاف شحاتة في حفل التكريم الذي أقيم اليوم الخميس، أن تركيزه خلال الفترة المقبلة سيكون منصبًّا على تحقيق حلم الملايين من الشعب المصري بالتأهل إلى بطولة كأس العالم القادمة التي ستقام في البرازيل عام 2014.

وتقدم شحاتة في النهاية بالشكر إلى كل من سانده خلال الفترة الماضية وللجهاز الفني واللاعبين الذين كانوا سببًا فى تكريمه.

وشهد الحفل بعض اللقطات لحسن شحاتة وهو لاعب ثم مدرب، وقام بتوجيه الشكر لجميع الحضور، واكتفى بهذا القول بعد أن انهمرت دموعه خلال الحفل.

فيما قال سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم: إن حفل التكريم الذي أقيم لشحاتة، هو أقل شيء يمكن تقديمه له، موضحًا أن الإنجازات التي حققها شحاتة مع الفراعنة في الفترة الأخيرة هي أبسط ردّ على كل من شككوا في قدراته وإمكاناته الفنية".

وأضاف زاهر أن "المنتخب المصري لكرة القدم دخل العالمية باحتلاله المركز العاشر في التصنيف الشهري للاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفاوذلك من خلال شحاتة الذي ترك بصمة واضحة منذ توليه مسؤولية تدريب المنتخب المصري".

وأوضح رئيس الاتحاد المصري أنه على ثقة كاملة في قدرة المنتخب على تحقيق حلم التأهل إلى كأس الأمم الأفريقية المقبلة 2012 في غينيا الاستوائية والجابون.

وقال شوقي غريب، المدرب العام للمنتخب المصري: إن "أجمل شيء حققه شحاتة هو وصوله إلى أرقام عالمية، وعدم الاكتفاء بتحقيق إنجازات على المستوى المحلى فقط".

وأشار غريب إلى أن الجهاز الفني للمنتخب المصري يعمل طوال الفترة القادمة من أجل تحقيق حلم الصعود إلى نهائيات مونديال البرازيل 2014.