EN
  • تاريخ النشر: 04 يناير, 2011

بعد منافسة مصرية جزائرية تونسية شحاتة أفضل مدرب عربي في استفتاء الصدى لعام 2010

شحاتة أفضل مدرب عربي في استفتاء صدى الملاعب

شحاتة أفضل مدرب عربي في استفتاء صدى الملاعب

نال حسن شحاتة -المدير الفني للمنتخب المصري- لقب أفضل مدرب عربي في استفتاء برنامج صدى الملاعب لعام 2010، بعد منافسة قوية مع الجزائري رابح سعدان مدرب منتخب بلاده السابق واليمن حاليا، والتونسي فوزي البنزرتي الذي قاد نادي الترجي للوصول إلى الدور النهائي في أبطال إفريقيا، واستمر السباق الساخن حتى الثواني الأخيرة قبل توقف عملية التصويت.

نال حسن شحاتة -المدير الفني للمنتخب المصري- لقب أفضل مدرب عربي في استفتاء برنامج صدى الملاعب لعام 2010، بعد منافسة قوية مع الجزائري رابح سعدان مدرب منتخب بلاده السابق واليمن حاليا، والتونسي فوزي البنزرتي الذي قاد نادي الترجي للوصول إلى الدور النهائي في أبطال إفريقيا، واستمر السباق الساخن حتى الثواني الأخيرة قبل توقف عملية التصويت.

حصل شحاتة الملقب جماهيريا بالـ"معلم" على نسبة تجاوزت الـ30%، خاصة أن المدرب المصري ولاعب الزمالك والمنتخب المصري السابق، هو صاحب الإنجاز التاريخي لأمم أفريقيا بثلاث مرات على التوالي وبنتائج إيجابية بكأس القارات عام 2009، وهو العام نفسه الذي حصل فيه على أفضل مدرب عربي، ولو أنه خرج من التصفيات المؤهلة لكأس العالم أمام الشقيق الجزائري والشيخ رابح سعدان.

ولم يغب سعدان عن ساحة المنافسة في الاستفتاء بالحصول على المركز الثاني، والذي وصل إليه بنسبة قاربت ربع الأصوات، ورغم أنه استقال من تدريب المنتخب الجزائري الذي وصل به إلى نهائيات كأس العالم في جنوب إفريقيا بعد 24 عاما، فإن محبته ما زالت في القلوب، الشيخ الجزائري حصل على عدة ألقاب إفريقية وعربية وشخصية، فدرب المنتخب اليمني والجزائري الوفاق سطيف والرجاء البيضاوي وحاليا تم الاتفاق على تدريب اليمن السعيد.

أما المركز الثالث، فلم يذهب بعيدا، فالجارة التونسية رأت أن فوزي البنزرتي هو الأفضل عند المحبين، فبلغ 18% من نسبة الأصوات، وبسجل حافل بالإنجازات مع الاتحاد الرياضي المنيستيري لاعبا ومدربا، والإفريقي والترجي والنجم والصفاقسي والملعب التونسي، كما درب منتخبات الإمارات وليبيا وتونس، بآخر ظهور له في أمم إفريقيا بأنجولا.

وجاء اسم المصري حسام حسن مدرب نادي الزمالك بالمرتبة الرابعة، وهو الأصغر سنا بين المشاركين في الاستفتاء، بنسبة قاربت 14% وهو الذي أعاد البريق والرونق للأبيض متصدر الدوري المصري حاليا وبات ينافس على اللقب.