EN
  • تاريخ النشر: 31 مارس, 2011

شاوشي: بريء من إثارة الفتن.. وأتمنى قيادة الخضر في الرباط

شاوشي يؤكد إصراره على البقاء ضمن صفوف الخضر

شاوشي يؤكد إصراره على البقاء ضمن صفوف الخضر

نفى فوزي شاوشي -حارس مرمي فريق وفاق سطيف ومنتخب الجزائر- ما أثير مؤخرا عن تسببه في إثارة الفتن في صوف الخضر بعد لقاء المغرب في التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم 2012، وذلك من خلال إصراره على مغادرة مقر إقامة المنتخب عقب المباراة مباشرة، وعدم احترامه المدرب عبد الحق بن شيخة.

نفى فوزي شاوشي -حارس مرمي فريق وفاق سطيف ومنتخب الجزائر- ما أثير مؤخرا عن تسببه في إثارة الفتن في صوف الخضر بعد لقاء المغرب في التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم 2012، وذلك من خلال إصراره على مغادرة مقر إقامة المنتخب عقب المباراة مباشرة، وعدم احترامه المدرب عبد الحق بن شيخة.

وأكد شاوشي في اتصال هاتفي مع صحيفة "النهار الجديدة" الجزائرية، أن ما يثار ضده لا أساس له من الصحة، ومجرد شائعات مغرضة لا أكثر ولا أقل، مشيرا إلى أنه يحترم الجميع، وفي مقدمتهم المدير الفني عبد الحق بن شيخة وخياراته، وكذلك رئيس اتحاد الكرة الجزائري محمد روراوة وكل زملائه في المنتخب.

وأضاف "أحترم الجميع وفي مقدمتهم المدرب بن شيخة الذي لم يسبق لي وأن اعترضت على خياراته، فكيف أعترض عليه وهو الذي أعادني إلى المنتخب، ونفس الأمر بالنسبة لرئيس الاتحاد وكل زملائي في المنتخب".

وشدد الحارس شاوشي على احترامه لزميله في حراسة مرمى المنتخب رايس مبولحي، وقال: "أقسم بالله أني لم أسئ لأي أحد، وفي مقدمتهم أخي مبولحيمضيفا "سأستمر في مساعدتي لمبولحي ولا مشكلة له تماما معي، وأحترمه كأخ وكزميل لي في المنتخب".

وأكد حارس الخضر أن الأهم هو أن يفوز المنتخب ويحقق النتائج المرجوة منه على غرار المباراة الأخيرة أمام المغرب بغض النظر عمن يكون الحارس الأساسي، سواء مبولحي أو شاوشي، معربا عن أمله في أن يتم تجديد الثقة فيه خلال لقاء العودة أمام المغرب.

واعتبر شاوشي أنه غير مسؤول عن الأخبار التي تشاع حوله، خاصة وأنها كلها شائعات مغرضة، لافتا إلى أنه يرغب في البقاء ضمن صفوف المنتخب، وأنه يحترم خيارات بن شيخة دائما.